· 

اليوم العالمي للرجل

يعود سبب اختيار هذا اليوم، لأنه يتصادف مع يوم ميلاد والد الدكتور جيروم تيلوكسينج، الطبيب من ترينيداد وتوباجو، وهو الذي أعاد إطلاق هذا اليوم العالمي مجدداً عام 1999
يعود سبب اختيار هذا اليوم، لأنه يتصادف مع يوم ميلاد والد الدكتور جيروم تيلوكسينج، الطبيب من ترينيداد وتوباجو، وهو الذي أعاد إطلاق هذا اليوم العالمي مجدداً عام 1999


يحتفل العالم يوم 19 تشرين الثاني /نوفمبر من كل عام باليوم العالمي للرجل، لتعزيز الوعي بقضايا الرجال التي غالباً ما يتم تجاهلها. وتشمل هذه القضايا مثل "الصحة العقلية ومفهوم الذكورة السامة الذي يشير إلى بعض المعايير الثقافية المرتبطة بالضرر الذي يلحق بالمجتمع وللرجال أنفسهم، بالإضافة إلى انتشار انتحار الذكور". ويسلط الاحتفال هذا العام الضوء على "صحة الرجال والصبيان" وتحسين العلاقات بين الجنسين وتعزيز المساواة بين الجنسين والاحتفاء بالنماذج إيجابية يحتذي بها الذكور. ويُعتبر اليوم العالمي للرجل، فرصة لتقديرهم والاحتفاء بهم في حياتهم لما يقدمونه للمجتمع، كما يعد منصة لزيادة الوعي بالتحديات التي يواجهها الرجال في الحياة، خاصة فيما يتعلق بمعدل انتحار الذكور. تلاقي