· 

افتتاح مركز للوطنين الاحرار في البترون

افتتح حزب الوطنين الاحرار مفوضية قضاء البترون  مركز  المفوضية بحضور رئيس الاحرار كميل شمعون، امين عام الحزب يوسف الدويهي ، امين الداخلية كميل جوزيف شمعون ،  ورئيس مفوضية قضاء البترون جوزيف صوايا ، رؤوساء فروع الحزب القدامى في منطقة البترون ، جوزيف نجم ممثل تيار المرده ، عارف ضاهر ممثل حزب التقدمي الاشتراكي ، جورج قبلان رئيس منتدى البترون الثقافي ، لاوون الحويك رئيس مركز الانماء الانساني ، المحامي مجد حرب ، المونسينيور سمير حايك ، سمعان بو موسى منسق الحزب الشيوعي في البترون . بداية النشيد الوطني اللبناني فنشيد الحزب فكلمة تعريف من نانسي سلامة التي رحبت بالحضور ثم قدم رئيس مفوضية قضاء البترون درعا تكريميا للرئيس كميل شمعون ، وتم قطع قالب حلوى للمناسبة . وتلا ذلك لقاء سياسي مع رئيس حزب الوطنين الاحرار كميل شمعون في قاعة رابطة  البترون الانمائية والثقافية في بسبينا -- البترون .



صوايا
وكانت كلمة لرئيس مفوضية قضاء البترون جوزيف صوايا  الذي رحب بالرئيس والحضور وقال " تحية لكم من صميم قلب الوطنين الاحرار النابض من بلاد البترون الفتية ، نعم والف نعم لقضائنا وقرى وبلدات متماسكة محصنة بجبال صمدت في وجه الغزاة ودفعت اثمانا باهظة في صراع واحتلالات " .
وتابع :" مستذكرا المراحل الاليمة التي عصفت ببلدنا بدأ من الاحتلال العثماني حتى الاحتلال السوري البغيض ، واليوم احتلت جمهوريتنا الميليشيات الايرانية التي عصفت ببلادنا وتعتبر نكسة لجمهوريتنا اللبنانية مبطنة ببعض الين يدعون المواطنة للاسف . فنحن نتخبط مع هذا الواقع الاليم والبلد ينهار بفضل المنظومة التي كبلت السلطة الخاضعة والشريكة وارغمتها بافقار الشعب وهجرة الشباب واضعاف المواطن وسرقة اموالهم وهدر المال العام " .
واردف محذرا "  اركان هذه السلطة الفاسدة التي سرقت المساعدات التي قدمتها الدول الصديقة المانحة .
وانهى كلمته متمنيا ان نكون حكماء ومتميزون في استنهاض قيمنا اللبنانية واختيارنا للانتخابات النيابية المقبلة .
يونس
وكانت كلمة لعضو المجلس السياسي للحزب بيار يونس الذي قال :" افتتاح مفوضية في منطقة البترون التي تعتبر عَصّب بالعمل السياسي والوطني في لبنان ، وبدأ بمقولة قالها الرئيس شمعون في أواخر أيامه وهي " نحن في لبنان حتى الممات " والرئيس شمعون بهذه العبارة لخص الإرادة الصلبة والرغبة بطريقة الدفاع عن لبنان، الجمهورية والكيان الذي نعرفه كوطنين احرار ونؤمن به ككيان نهائي لجميع ابنائه .
وتابع : " نحن كحزب نمد أيدينا لجميع الفرقاء والاطراف السياسيين واللبنانين الأحرار الذين يتشاركون معنا بنظرتنا للبلد ولرؤيتنا للمرحلة الجديدة . ومن هنا أسسنا جبهة سياسية جديدة وإطلاق وثيقة سياسية  بعد إتمام الانتخابات الداخلية للحزب .

وانهى كلمته متمنيا ان نكون حكماء ومتميزون في استنهاض قيمنا اللبنانية واختيارنا للانتخابات النيابية المقبلة .  
وتطرق الى دور لبنان الحيادي وليس مشاركة لبنان بمعارك ونزاعات مسلحة دولية وعربية واقليمية وهذا ليس دور لبنان فدورنا هو كما كانت على ايّام الرئيس شمعون سنة ١٩٥٤ عندما ذهب لحل نزاع بين ملك اسبانيا ورئيس الارجنتين  ، وكما سنة ١٩٤٧ عندما لبنان كان ممثلا بشارل مالك بالجمعية العمومية للأمم المتحدة حيث وضع مسودة لشرعة حقوق الانسان بالعالم هذا هو الدور الحقيقي للبنان . فالحياد هو عمل من اعمال السيادة الوطنية ولا جدال ولان لبنان بلد متنوع سياسيا وطائفيا وعقائديا فلا يمكن نستطيع ان نعيش معا دون ان نكون بلد محايد . 
الدويهي
اما الدويهي فقال : "البترون محمية القديسين ، بوابة الشمال منبت مثلث الرحمات البطيريرك الياس الحويك واضع حجر الأساس لاستقلال لبنان وعرين احد ابطال الوطنين الأحرار جان حرب . وتطرق الى دور الوطنين الأحرار الحزب الذي انتشر على مساحة الوطن وكان لديه اكبر كتلة نيابية قبل احداث ١٩٧٥ كتلة عابرة للطوائف والمناطق وهذه الكتلة لم تعمل بالمال ولكن بنيت بالقناعة وبالالتزام . نحن من مدرسة كميل شمعون التي تؤمن بان الأحزاب تعمل بالسياسة وإنماء واقتصاد وتخطيط وليست مجرد جمعيات اجتماعية او خيرية التي هي مشكورة تساعد على تحمل الضرر التي تسببت فيه منظومة تحالف السلاح والفساد .

وتابع : نحن حزب مؤمن بان العمل الحزب ليس مجرد اعتراض وليس صرخة بالشارع ، فالعمل الحزبي هو مثابرة وتشكيل كتلة ضغط ووضع خارطة طريق لتحقيق الأهداف المرجوة . نحن حزب نؤمن بقوة الحق والقانون ، يجب ان نتكاتف كلبنانيين مع احزاب ومكونات سياسية وفعاليات نزلت الى الشارع في ١٧ تشرين بداية ثورة لم تكتمل . يجب ان نسترد بلدنا من حزب السلاح الفارسي ونحرره من سياسين فاسدين ، غارقين بخلافاتهم الشخصية وطموحات وعاجزين عن إيجاد الحلول ومتهربين من تحمل مسوؤليتهم . وانهى كلامه مطالبا استرداد علاقات لبنان بأشقائه العرب وتصحيح العلاقات مع المؤسسات الدولية المالية والدول الصديقة  ومعا سنحاسب ومعا سنحقق العدالة .


شمّعون

اما رئيس الحزب كميل شمعون رحب بالحضور وبأبناء البترون التي لها رمز تاريخي بالنسبة لكل وطني حر . وحيا الأحزاب السيادية التي تربطهم شراكة معهم بجبهة اسمها الجبهة السيادية من اجل لبنان لأننا لا نستطيع ان نعمل تحت الاحتلال الإيراني الذي نعاني منه والذي خطف إرادة البلد نحن بحاجة لبعضنا وهذه الشراكة يجب ان تدوم ولا يوجد غيرها لصون هذا الوطن .

وتابع :" كم من شهداء استشهدوا للحفاظ على كرامة الوطن وعلى هويتنا اللبنانية التي نعتز بها ، هذه الهوية لا يوجد احتلال في العالم ولا الاحتلال التركي ولا السوريين ولا الإيرانيين الذي متواجدون حاليا لم يستطيعوا ان يغيروا بثقافتنا . نحن بحاجة الى الوحدة والوحدة كيف يجب ان نبني لبنان المستقبل للاجيال الناهضة لنستمر جمعيا في هذا البلد .

وانهى كلامه بان الحياد ضرورة لمستقبل هذا البلد خاصة تواجدنا في منطقة يسودها الحروب والنزاعات ونحن بمحور المشاكل ولا شيء يبعدنا عنها الا الحياد الذي طالب به البطريرك والرئيس شمعون . وتطرق" لموضوع الانتخابات فيجب ان يتحلى  المواطن بضمير وقرار حر ويقظة لانتخاب ممثلين ذات نوعية ومسؤولية لامكانية انتخاب رئيس جمهورية حر"  . وختم :" الشباب نفس جديد والحزب لا يكبر الا بجيل جديد يساعد ويحضر للمستقبل ولبنان لا يزول لبنان ازلي ابدي سرمدي لا يزول . البترون