· 

جميع من في السلطة مسؤول عن الإنهيار الذي وصلنا إليه

صدر عن "الكتلة الوطنيّة" البيان الآتي: 

 

تستمرّ أحزاب الطوائف في نهش ما تبقّى من لبنان ومقدّراته عن سابق تصوّرٍ وتصميم، ولقد أثبتت فشلها كسلطة وأنّها لا تؤتَمن على إدارة الوطن. 

إنّ جميع من في السلطة مسؤول عن الإنهيار الذي وصلنا إليه، وهم الآن، وبكلّ وقاحة، يحاولون عقد صفقات تخدم مصالحهم. لقد طرحوا استكمال "مشروع قانون لتشركة مرفأ بيروت" خلال اجتماع "المجلس الأعلى للدفاع"، في محاولة خفيّة لإتمام صفقة "بيع المرفأ" واستغلال مجزرة غيّرت وجه عاصمتنا. 

وها هم اليوم، بعد أشهر على ارتكابهم جريمة المرفأ واستقالة الحكومة، يقبعون في محاصصاتهم عاجزين عن تشكيل حكومة لإتّخاذ ولو قرار واحد يخفّف من معاناة الناس. 

إنّها أحزاب مكبّلة بحساباتها الداخلية الضيّقة، خاضعةً لأجندات خارجيّة، غير آبهة بالمواطنين الرازحين تحت أزمة سلبت منهم آخر ما لديهم 

نؤكّد مجدّداً أننا لن نستسلم لسلطة حاكمة بأمر الفساد والصفقات، وأننا مستمرّون في معركتنا حتى رحيلهم ومحاسبتهم، ووصولنا إلى دولة تحمي جميع أبنائها.