وزيرا الصحة والصناعة زارا شركة "بنتا" في ضبيّه- تنوري: حريصون رغم الصعوبات على تأمين الدواء للسوق اللبنانية

زار وزير الصحة العامة الدكتور حمد حسن  ووزير الصناعة عماد حب الله الخميس مقرّ شركة بنتا للصناعات الدوائية في ضبيّه، وإطّلاعا على قدرات الصناعة الدوائية اللبنانية واستمرارية إنتاجها في ظل الأزمة الراهنة.

 

وكان في استقبال الوزيرين حسن وحب الله والوفد المرافق لهما رئيس مجلس إدارة "بنتا" برنار تنّوري الذي عرّفهما على أقسام المصنع واطلعهما على تجهيزاته الحديثة وقدراته الإنتاجية  في مجال الأدوية العامة بالإضافة إلى أدوية للأمراض 

المستعصية والسرطانية. 



واشاد الوزير حسن بالصناعة الدوائية اللبنانية وأكّد افتخاره بها, و بسلسلة الانتاج الدوائية المتكاملة وجودة وإمكانية وأهلية المصانع الوطنية للأدوية ومبادرتها خلال هذه الظروف الصعبة.  وطلب من الإعلام أن يكون مؤازراً لهذه الخطوات

 

أما تنّوري فألقى كلمة رحّب فيها بالوزيرين، وأكّد أن الشركة  "تحرص على استنفار كل قدراتها لتأمين الدواء للسوق اللبنانية  في ظل ظروف  اقتصادية سيئة يشهدها  لبنان  وطمأن على القدرات الإنتاجية لتغطية كامل احتياجيات السوق اللبناني من الأدوية التي تُنتج في مصانعنا  .

واضاف تنوري:" لقد بلغت الصناعة الدوائية اللبنانية مستوى عالياً من الجودة، يضاهي المستويات العالمية، وهي جديرة بالثقة ".