· 

النرويج تستعرض مكانتها الرائدة في مجال استدامة المحيطات خلال إكسبو 2020 دبي

تشارك النرويج في إكسبو 2020 دبي تحت شعار "النرويج الدولة البحرية الرائدة"
تشارك النرويج في إكسبو 2020 دبي تحت شعار "النرويج الدولة البحرية الرائدة"


تمتلك النرويج واحدًا من أطول السواحل في العالم، وتبلغ مساحة المناطق البحرية التابعة لها خمسة أضعاف مساحة أراضيها. ويعمل الآلاف من النرويجيين في القطاعات البحرية كالنفط والغاز، والملاحة، وصناعات الأغذية البحرية، وتمثل هذه القطاعات بالمجمل نحو 70% من الصادرات النرويجية.

 

وتتبنّى الحكومة النرويجية التزاماً راسخاً بالحفاظ على المحيطات، إذ تقوم بدور رائد في الجهود العالمية لتعزيز سلامة المحيطات والحفاظ عليها.

 

وتهدف النرويج من خلال مشاركتها في إكسبو 2020 دبي إلى تعزيز مكانتها بصفتها دولة بحرية رائدة، لتقدم للجمهور العالمي مجموعة واسعة من الحلول والتقنيات المستدامة.

 

وفي هذا السياق، قال توربجورن رو إيسكانسن وزير التجارة والصناعة في النرويج: "تتمتع النرويج بقطاعات اقتصادية واسعة معتمدة على البحار، وتمتاز هذه القطاعات بازدهارها وأهميتها الاقتصادية الكبيرة، مثل النفط والغاز والأغذية البحرية، والملاحة. وتهدف حكومتنا إلى جعل النرويج دولة بحرية رائدة على مستوى العالم. ومن هذا المنطلق، علينا أن نتولى دورًا رياديًا عالميًا في القضايا الهامة المتعلقة بالبحار والمحيطات والمشاركة في المحافل العالمية المعنية بمناقشة الحلول المرتبطة بالتحديات العالمية في هذا المضمار. ولاشك أن إكسبو 2020 دبي هو أحد أبرز هذه الفعاليات المرموقة".


جناح النرويج
جناح النرويج


 سيسلط تصميم جناح النرويج ومحتواه الضوء على المكانة البارزة التي تتمتع بها هذه الدولة على صعيد القضايا المتعلقة بالمحيطات.


وفاز في مسابقة تصميم الجناح تحالف يضم شركة المهندسين المعماريين رينتالا إيغيرتسون، وشركة إكسبوموبيليا وشركة فايف كيرينتس. ومن شأن تصميم الجناح ومحتواه أن يسلط الضوء على مساهمات النرويج في ترسيخ المفاهيم المتعلقة بأهمية الاستخدام الرشيد والتنمية المستدامة للمحيطات. وبأسلوب تفاعلي يغلب عليه المرح، ستستعرض النرويج مختلف القطاعات المعنية بالبحار والمحيطات، وأحدث الأبحاث والحلول في هذا المضمار، والتي تسعى من خلالها إلى تحقيق الهدف الرابع عشر من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

 

وبالإضافة إلى جناح النرويج الذي يمثل العنصر الجوهري في مشاركة النرويج في إكسبو 2020 دبي. ستخصص الدولة الاسكندنافية أيامًا وأسابيع تنظم فيها أنشطة وفعاليات لتسليط الضوء على أبرز القضايا المعنية بالمحيطات، والمسائل المرتبطة بالاستغلال الرشيد والتنمية المستدامة للمحيطات وثرواتها الطبيعية.

 

وتهدف جميع الفعاليات التي تنظمها النرويج خلال إكسبو 2020 دبي إلى تقديم لمحة موجزة عما يمكن للنرويج القيام به للحفاظ على المحيطات واستغلال ثرواتها الطبيعية بشكل مستدام. وتبدأ تجربة الزائر للجناح النرويجي من قاع البحر، لتعبر بالزوار عبر الأعماق وصولاً إلى سطحه، لتغطي الجوانب البيئية والمناخية، والأبحاث والابتكار، مستعرضة حلولاً مستدامة تقدمها شركات نرويجية متخصصة في تقنيات المحيطات من شتى قطاعات الأعمال.

 

طموحات النرويج من خلال المشاركة في إكسبو 2020 دبي

 

تسعى النرويج لجعل جناحها في إكسبو 2020 دبي مفعماً بالمرح وزاخراً بالمعلومات المرتبطة بموضوع المشاركة، الذي سيسهم بدوره في استقطاب اهتمام الزوار وإثارة فضولهم حول قضية الاستغلال الرشيد لثروات المحيطات وتنميتها بشكل مستدام.

 

• تهدف النرويج من خلال مشاركتها في إكسبو 2020 دبي إلى استعراض الجهود الحثيثة التي تبذلها في الوقت الراهن، والخطط التي تعمل على وضعها، وطموحاتها المستقبلية.

• سيكون حضور النرويج في إكسبو 2020 دبي فرصة ثمينة لعشاق المغامرات لخوض تجربة مدهشة تجمع بين الخيال والواقع.

• تسعى النرويج للارتقاء بإمكاناتها والبحث عن آفاق أكثر رحابة والخوض في مجالات لم يتطرق إليها أحد من قبل.

• الفرص الكامنة في القطاعات المعنية بالمحيطات

• حلول مستدامة للمحيطات.

• النقل في قطاع الملاحة البحرية.

 

سيكون فضاء العرض الرئيسي في الجناح النرويجي مساحة تفاعلية تمتد على 680 متر مربع تجمع الزوار في أجواء مفعمة بالمرح وغنية بالمعلومات القيّمة التي يتم طرحها بأسلوب شيق وممتع يقدم العلوم والمعارف لجميع الزوار.

Write a comment

Comments: 0