ليلة مأساوية في عكار


أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" ميشال حلاق، أن ليلة مأساوية عاشها أبناء القرى والبلدات السهلية الساحلية في محافظة عكار، لا سيما سكان القرى والبلدات الواقعة على ضفاف الانهر وبخاصة نهري الكبير والاسطوان اللذان فاضا بكميات كبيرة جدا من المياه الجارفة التي غمرت كل الاراضي والممتلكات وخربت المحاصيل الزراعية واقتحمت المنازل في قرى حكر الضاهري والسماقية والعريضة وتلبيرة والكنيسة ونلبيبة والمسعودية، حيث بلغ علو المياه داخل المنازل في حكر الضاهري حدود المتر تقريبا.


وباتت تعتبر هذه المنطقة الاكثر تضررا في لبنان حاليا بفعل الخسائر الكبيرة المترتبة على الاهالي والمزارعين الذين أتلفت محاصيلهم.