· 

مجموعة "قلب واحد" حاضرة في الظروف الصعبة الى جانب الموجوعين 



دعت "مجموعة قلب واحد" عدداً كبيراً من الأصدقاء ورجال الأعمال وأصحاب الأيادي البيضاء والصحافة وعدداً من المواقع الإلكترونية الفنية والإجتماعية والنجوم لحضور عشاء تخلله معرض للأعمال الحرفية واليدوية والمونة الموسمية يوم الجمعة في الخامس من شهر نوفمبر / تشرين الثاني ٢٠٢١ في فندق الموفينبيك، بيروت وتحديداً في صالة ميسترال. 


المجموعة المذكورة هي جمعية لا تنتسب لأي تيار سياسي معين، الجميع عندها سواسية ولا تنتمي لا من قريب أو من بعيد بأي مذهب أو طائفة، وحدها الإنسانية هي شعارها، والاستمرارية هدفها. تسعى جاهدة منذ بدايتها، منذ سنتين وحتى اليوم، في تقديم الخدمات والمساعدت الطبية والعينية والغذائية لجميع اللبنانيين الذين هم تحت خط الفقر في تخطي الأزمات.


في البداية تحدثوا عن الإنجازات والخدمات التي قُدمت في ظل الظروف الصعبة التي تعصف بالعالم أجمع بسبب جائحة كورونا وكذلك الظروف الإقتصادية التي يمر بها لبنان والتي تنعكس سلباً على اللبنانيين.


وشكروا كل الأشخاص والعائلات التي ساعدت في انجاز بعض عمليات الولادة لبعض النساء كما تحدثوا عن حالات شراء لبطاريات للسمع وعمليات للعيون. والمساهمة كذلك في تخطى أمراض السرطان لعدد من النساء.


كما شكروا الإعلامي زاريه باريكيان لجهده وتعاونه ومساعدته في انجاز هذا الحدث.

الحضور تنوع بين إعلاميين وأصحاب مواقع الكترونية فنية، وحضر كذلك النجم ربيع الأسمر والمتعهد خالد حميه والممثل القدير آلان الزغبي والإعلامي تمام بليق والمنتج وليد مراد ممثلًا بنائبه النجم فراس القاضي ومحامي المشاهير أشرف موسوي والإعلامي جوني الصديق وغيرهم الكثير. 

هذا وجرى تكريم بعض الوجوه الفنية من الحضور، وبعدها جرى سحب تومبولا وفاز عدد من الحضور بهدايا مميزة. هذا واُلتقطت بعض الصور التذكارية مع المتطوعين والمتطوعات وأعضاء الجمعيه  

وعلى الهامش جرى بيع بعض منتوجات الأعمال الحرفية واليدوية والمونة الموسمية التي يعود ريعها الى دعم الجميعة.