· 

احتفل فندق غراند ميلينيوم الخليج التجاري، بهذه المناسبة الوطنية... وشارك في رفع علم الإمارات

انتمائًا لدولة الإمارات العربية المتحدة التي باتت تسطر مجدًا خالدًا في التاريخ الإنساني منذ عهد مؤسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ـ رحمه الله، وإنطلاقًا مما تحمل من قيم ومبادئ وأفكار تسعى لنشرها في كل أرجاء العالم ليعم الخير والرخاء وتسود الأخوة والمحبة والسلام، وبالتزامن مع احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة بيوم العلم، والذي يوافق الثالث من شهر نوفمبر، والذي يصادف تاريخ تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة مقاليد الحكم في في 3 نوفمبر 2004 .

 

واحتفل فندق غراند ميلينيوم الخليج التجاري، بهذه المناسبة الوطنية وشارك في رفع علم الإمارات، استجابةً لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، للمؤسسات والوزارات والهيئات والمدارس لرفع علم الدولة على السارية في تمام الساعة الحادية عشر من صباح يوم الأربعاء الموافق 3 نوفمبر 2021.

 

وفي هذا السياق، قال المدير العام لفندق غراند ميلينيوم الخليج التجاري، اندريا ستريم، إن المشاركة في الأحداث الوطنية لدولة الإمارات العربية هو تعبير عن مدى الحب والاعتزاز والتقدير لهذه الدولة وما حققته من إنجازات بفضل قيادتها الحكيمة لخدمة البشرية، خاصة فيما يتعلق بنشر ثقافة التسامح والمحبة والسلام وبرعايتها الكريمة لملفات التنمية ومساعدات المحتاجين حول العالم.

 

ووجه «ستريم» تهنئته وكافة العاملين في فندق غراند ميلينيوم الخليج التجاري، لقيادة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة، ولصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بهذه المناسبة الوطنية.

 

وأكد «ستريم» في تصريح صحفي، إن علم الإمارات الذي رفع لأول مرة في الثاني من ديسمبر سنة 1971 في عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، في «دار الاتحاد» بإمارة دبي، يعد مناسبة وطنية وفرصة للتعبير عن الانتماء لدولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الرشيدة التي تخطو بثبات وقوة وإبداع نحو الريادة العالمية في مختلف المجالات وصولًا لجودة الحياة والتي تحققت بفضل هذه الرؤية الوطنية  المستنيرة، والتي أضحت بفضلها أرض لكافة الجنسيات والثقافات والأديان، فهي بمثابة أرض السلام والتي جسدت نموذجًا مزدهر ومتقدم في جميع المجالات ومنارة تهتدي بها شعوب العالم.