· 

أفضل وسيط لإعادة التأمين

حصلت شركة "شديد ري" التابعة لمجموعة "شديد كابيتال" القابضة على جائزة "أفضل وسيط لإعادة التأمين"، إحدى الجوائز التي تمنحها " ميدل إيست إنشورنس ريفيو"  (MEIR) للمتميزين في قطاع التأمين في الشرق الأوسط،  وهي المرة السادسة، بينها خمس توالياً، تنال "شديد ري"  هذا اللقب المرموق، مما يجعلها الشركة الأكثر فوزاً بهذه الفئة.

وأُعلِن الفائزون بالجوائز في نسختها الثامنة في احتفال أقيم للسنة الثانية بالصيغة الافتراضية عبر الإنترنت بسبب ظروف جائحة كوفيد-19.

وأوضح المنظمون على الموقع الإلكتروني للجوائز أن تكريم "شديد ري" يعود إلى "قوة عملياتها وخبرتها وقدرتها على الاستجابة لاتجاهات هذه الأسواق ". وذكّروا بأن "ركائز نجاحها ثابتة منذ تأسيسها قبل 23 عاماً، وتتمثل أولاً في شبكتها القوية التي تشمل ثلاث قارات، وثانياً في  استثماراتها الكبيرة لتعزيز قدراتها في دراسات السوق والأبحاث مما يتيح لها استشراف ديناميات القطاع بدلاً من الاكتفاء بالتفاعل معها، وأخيراً في علاقاتها الطويلة الأمد مع العملاء والشركاء والمساهمين والمبنية على أسس متبادلة من الثقة والشفافية والاحترام".

ولاحظت MEIR أن "شديد ري" أظهرت "مرونةً وقدرة على الابتكار للحدّ من المخاطر التي واجهتها أسواق المنطقة عام 2020" وخصوصاً منها تلك المرتبطة بالجائحة، بفضل قدراتها في مجال الأمن السيبراني "وبنيتها التحتية في مجال البيانات" واستمرارها في ضمان "التميّز في المنتجات والخدمات خلال فترة انتقالية صعبة".

واشارت في هذا الإطار إلى أنها "تحرز تقدمًا في اعتماد التوقيعات الرقمية كطريقة رسمية لإجراء المعاملات والمصادقة على المستندات ، حيثما كان ذلك ممكنًا من الناحية القانونية".

وشكر رئيس مجلس إدارة مجموعة "شديد كابيتال" القابضة رئيسها التنفيذي فريد شديد للمنظمين وأعضاء لجنة التحكيم "ثقتهم"  بشركة "شديد ري"، مبدياً اعتزازه "بنجاحها في التعامل بطريقة مرنة مع الصعوبات التي واجهتها المنطقة والتحديات  التي شهدها العالم في العامين الأخيرين، مما مكّنها من تجاوز هذه الأزمة الكبيرة ومواصلة التوسع والنموّ".

وشدّد على أن "هذا الظرف الصعب كان حافزاً للشركة ولمجموعة شديد كابيتال ككلّ على تطوير خدماتها ومنتجاتها بما يناسب تماماً التغيّرات التي شهدها العالم ومتطلبات المرحلة الجديدة".