· 

مستشفى التأهيل التخصصي يحتفلُ بالذكرى السنوية الثانية على تأسيسهِ

نظمَ مستشفى التأهيل التخصصي الرائد في مجال إعادة التأهيل والرعاية طويلة الأمد ، فعالية مجتمعية بين موظفيهِ للإحتفال بالإنجازات المذهله الذي حققها وذلك بمناسبة مرورعامين على إفتتاحهِ بوصفهِ المستشفى الأول من نوعه في المنطقة الذي يقدّم برامج وخدمات إعادة التأهيل الطبية عالمية المستوى وعالية الجودة في قلب العاصمة أبو ظبي، ويستقبل مرضى دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط على حدٍ سواء.

 

و يُعتبرالمستشفى التابع لمجموعة (كابيتال هيلث) خطوة رائدة  في مجال إعادة التأهيل والرعاية الطبية الطويلة المدى للمرضى بعد الإصابات الحادة وبرامج التأهيل والفطام عن أجهزة التنفس الإصطناعي في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد إنطلقَ المستشفى بالتعاون مع مركز شيرلي ريان أبيليتي لاب، والمعروف سابقاً بمعهد شيكاغو لإعادة التأهيل (RIC) ، و نجح بترسيخ مكانتهِ المميزة في العاصمة كوجهة علاجية رائدة لمرضى الإصابات الحادة والرعاية طويلة المدى في الإمارة، وذلك تماشياً مع أهداف رؤية أبوظبي 2030 ضمن المجال الطبي.

 

وفي هذه المناسبة قال الدكتور مشعل القاسمي الرئيس التنفيذي لمجموعة "كابيتال هيلث" والتي تضم  "مستشفي التأهيل التخصصي"  و "مركز هيلث شيلد الطبي " في كلمة موجهه لفريق المستشفي : " نحن فخورون جداً بعدد الإنجازات المهمة التي حققناها في السنة الماضية، لقد كان لتفانيكم في خدمة مرضانا وعائلاتهم من خلال تقديم الرعاية اللازمة لهم جزءً كبيرا في تحقيق إنجازاتنا، ونحن نقدر لكم عملكم الجاد والتزامكم الذي ساهم في كسب ثقة مرضانا وعائلاتهم وشركائنا الإستراتيجيين"

وأضاف :" لقد أصبحنا الآن مؤسسة أكبر وأقوى معترف بها دولياً، لقد كان هذا العام لا يُنسى في رحلتنا الحافلة بالأحداث ، دعونا نستمر في الإعتزاز بعملنا والبناء على نجاحاتنا ونحن نسعى جاهدين من أجل مستقبل أكثر إشراقًا –  لــ "مستشفى التأهيل التخصصي" ولصالح المجتمع".

 

 

 

 

ومن الجدير بالذكرأن مستشفى التأهيل التخصصي يقدم خدمات الرعاية طويلة الأجل وإعادة التأهيل المعتمدة دوليًا في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط، وذلك باستخدام أكثر تقنيات العلاج التأهيل الطبي تطوراً في العالم، فضلا على توظيف أنواع التكنولوجيا والكفاءات المختلفة لخدمة المرضى.

 

 

وتعنى إعادة التأهيل الطبية باستعادة وظائف الجسم وقدراته الطبيعية المفقودة بسبب الإصابات مثل السكتة الدماغية أو إصابات الدماغ والنخاع الشوكي  أو فشل الجهاز التنفسي ومضاعفات السرطان أو حالات البتر والأمراض المزمنة والعيوب الخلقية. ويتميز مستشفى التأهيل التخصصي لإعادة التأهيل و الرعاية طويلة المدى بمرافقه التكنولوجية المتقدمة والممارسات القائمة على الأدلة العلمية  مما يوفر رعاية شاملة وكفؤة ورحيمة للمرضى في الإمارات، وذلك من خلال فريق كامل من الخبراء في مجال الرعاية الصحية من ذوي الخبرة الطويلة والتخصصات الفريدة في المنطقة.