· 

من قلب الظلام يُشرق نور الرجاء

سنة مرِّت على تفجير مأساوي هزّ بيروت وهزّ العالم وهزّ قلوبنا، وانحفَر بضمايرنا وبتاريخ وطننا المجروح، يللي مهما وِاجَه، حتّى الموت، بتتجدَّد فيه الروح متل طائر الفينيق. 

كيف مننسى يللي صار! وقلوبنا مشتعلة متل النار! كيف مننسى يللي صار! وضمايرنا عم تُطلب الحقيقة والعدالة ليل ونهار! وَعْدنا نبقى ثابتين على الأمانة بثورة وعي وتغيير، ثورة هيي مفتاح الرجا وهيي يللي بتغيّر المصير، لنكون نحنا بُناة لبنان بكرا وروّاد الشأن العام والوطني بوجّ كل منظومة الفساد والإحتكار والإجرام! وحتى نجسِّد وحدتنا بوقفة ضمير، رَسَمنا هالرسْم الجداري بقلوبنا قبل ما يكون عالحيط، علامة عهد إنّو ما رح ننسى.  ومن قلب ظُلُمات الموت والرُكام والرماد، منجدّد ثقتنا بِـ "آب" الرجاء والحقيقة والعدالة، يللي رح يحوّلها لشُعاع فجر خلاص للبنان جديد. فيديو