· 

سياسة فرق تسد في لبنان

تعبيرية
تعبيرية


سياسة فرق تسد هي من أكثر السياسات التي تعتمدها بعض الدول لا سيما في لبنان والتي باتت جزءاً لا يتجزء من ثقافتنا الإجتماعية. ولذلك تجد بين الشركات والمؤسسات والمنظمات والمجموعات قاعدة أساسية لها نتائج سلبية على المدى الطويل. وتتمثل هذه السياسة بإضعاف وخرق بعض الأفراد ممن قد يشكلون خطرا (قيادياً) على التعليمات أو قد يشكلون نوعاً من الخطر ( التحليلي) في طرح الأسئلة والنقاش فيكون التكتيك إما بإضعافهم وإما بتقليب الآراء عليهم وتشويه صورتهم. هذا التكتيك للمدى القريب قد يُرى فيه النتائج ولكن أتعلم ما هو أثره على المدى البعيد؟ إضعاف الهرم. كيف ذلك؟

الهرم يا عزيزي له قاعدة ويرتفع شيئاً فشيئاً حتى يصل إلى القمة وعندما تكون قاعدة الهرم في نوع من الخلل بعد مرور فترة من الزمن، وقد تكون بسبب هبوب الرياح الخفيفة، سوف ينهار الهرم وقمته معه. سياسة فرق تسد

سياسة سوف تنقلب على صاحبها ولو بعد حين. ملك عيتاني