الثقافة في زمن الأزمات

مرّة أخرى، وبالرغم من الظروف الراهنة، تعلن مؤسسة سمير قصير إطلاق دورة "مهرجان ربيع بيروت" للعام 2021.

في إطار الأزمات العديدة التي يواجهها لبنان، والتي لم ترحم أيّ قطاع، ما زلنا نؤمن اليوم وأكثر من أيّ وقت مضى، بأن النهوض بالقطاع الثقافي والاحتفال بالفنون هو حاجة ملحّة.

في زمن الأزمات، تبقى الثقافة مدماكاً أساسياً لاستعادة الحياة الثقافيّة وتطويرها، علماً بأن هذا القطاع هو من أهم المجالات التي تُغني الحضارة اللبنانيّة.

بالتعاون مع "مؤسسة فريدريش ناومان" الألمانيّة، يجمع "مهرجان ربيع بيروت" في دورته الثالثة عشرة باقة من الفاعلين في القطاع الثقافي، بهدف مشاركة ومناقشة المواجهات والنضالات والطموحات والرؤية التي تخدم مستقبل هذا القطاع في لبنان، وذلك بمساندة بعض الخبراء الدوليّين.

كما سيقيم المهرجان، عبر البثّ الافتراضيّ المباشر، ندوات يشارك فيها أهم الفاعلين المحليّين والدوليّين لطرح الإستراتيجيّة المناسبة لمختلف السياسات الثقافيّة في زمن الأزمات الراهن.

يتخلّل برنامج هذه الدورة عروضاً فنيّة قصيرة مباشرة.

تابعونا عبر البثّ الإفتراضيّ المباشر على صفحتي فيسبوك Beirut Spring Festival  و Friedrich Naumann Foundation  في 18 و19 حزيران 2021 من الساعة السادسة وحتى الثامنة مساءً.

 


  1. حزيران، السادسة مساءً

 

  • كلمة المؤتمر: السيد سيمون برولت، رئيس مجلس إلإدارة ومدير عام "المجلس الثقافي الكندي"  ورئيس الاتحاد الدولي للمجالس الفنية والوكالات الثقافية

 

  • عرض موسيقي مباشر: فرقة "عائلة العود" مع الفنّان سعد صعب و4 موسيقيّين في توليفة موسيقية خاصّة لـ"مهرجان ربيع بيروت"

 

الجلسة الأولى: تأثير الأزمات المتعدّدة والمتراكمة على الواقع الثقافي

إفتتاح الجلسة مع مداخلة مسجّلة بالفيديو للمخرج أوليفييه بي، رئيس "مهرجان أفينيون" في فرنسا

مدير الجلسة: الكاتب أنطوان الخوري طوق

المشاركون: ميريام شومان، مديرة مجلة "الأجندة الثقافية"، الأب خليل رحمه، مدير قسم الموسيقى في "جامعة اللويزة" ومؤسس "مهرجان الأورغن"، عمر أبي عازار، مخرج وعضو مؤسّس لفرقة "زقاق" المسرحيّة،  جنى الحسن، مستشارة وعضو جمعية "تيرو للفنون" والمسرح الوطني اللبناني في مدينة صور.

عرض مباشر: غناء أوبرا مع السوبرانو لارا جو خدار وعازف البيانو إلياس شحّود

 

الجلسة الثانية: السياسات الثقافية من الأفكار إلى التطبيق

عرض لأوراق السياسات العامة التي تمّ نشرها بالتعاون من "مؤسسة فريدريش ناومان"

مديرة الجلسة: نور عبيد، مؤسسة "فريميوز" الدانماركية، مديرة مشروع  "تحوّلات صغيرة، مفعول كبير"

المشاركون: نيكول حاموش، عن بحثها في  دعم القطاع الحِرَفي، أريج أبو حرب، عن بحثها في  دعم الفضاءات الثقافيّة، هشام زين الدين، عن بحثه في تعليم الفنون في المدارس اللبنانيّة، ليال صقر، المستشارة القانونية للبحوث ومؤسِّسة منظمة "نواة للمبادرات القانونية".

- عرض فيلم قصير لـلمخرجة ماري لويز إيليّا بعنوان "بيروت بالأسود والأبيض" من إنتاج الأكاديميّة اللبنانية للفنون الجميلة وجامعة "البلمند"

 

19 حزيران، السادسة مساءً

 

- عرض فني راقص للفنان علي شحرور: مقطع فيديو من عرضه الجديد بعنوان "هكذا روتها أمي"

 

الجلسة الثالثةعرض للمبادرات التي قامت بها بعض المؤسّسات الثقافيّة في لبنان الناشطة في قطاع السّياسات الثقافيّة

افتتاح الجلسة عبر الفيديو مع روبير لاكومب، المفتّش العام للشؤون الثقافية في الدولة الفرنسية

الموضوع: كيفيّة دعم صانعي السياسات الثقافيّة في زمن الأزمات

مديرة الجلسة: جمانة حدّاد، صحافيّة وكاتبة ورئيسة مؤسسة "مركز جمانة حدّاد للحريّات"

المشاركون: لميا مبيّض، مديرة "معهد باسل فليحان المالي والاقتصادي"، إيلينا ناصيف، مديرة مؤسّسة "المورد الثقافي"، أيمن مهنّا، المدير التنفيذي لـ"مؤسّسة سمير قصير".

 

يلي الجلسة منتدى مفتوح لكل الفعالين الثقافيّين في لبنان عبر فيسبوك، حول الموضوعين التاليين:

-1- ما الذي تمّ إنجازه في قطاع السياسات الثقافية والمبادرات المتعلّقة بها؟

-2- ما الذي يجب إنجازه في المرحلة القادمة وأين الحلقة المفقودة؟

يختتم المؤتمر فعاليّته بفتح النقاش والتداول مع مختلف الأطراف التي عملت في القطاع الثقافي.