تعزيز الرعاية الذاتية والتعايش بشكل صحي مع التصلّب المُتعدِّد

تحدّدَ اليوم الموافق 30 ايار/مايو رسمياً ليكون اليوم العالمي للتصلّب المُتعدِّد. يجمع هذا اليوم كل الجهات ذات الاهتمام بالتصلّب المُتعدِّد على مستوى العالم لتتشارك القصص المتعلقة بالمرض ونشر التوعية به ومناصرة كل فرد متأثر بالتصلّب المُتعدِّد ودعمه. وتُقام أنشطة اليوم العالمي للتصلّب المُتعدِّد طوال شهر مايو وبداية شهر يونيو. توفر الحملة المرونة اللازمة للأفراد والمؤسسات كي يتمكنوا من تحقيق أهداف متنوعة. يدور موضوع اليوم العالمي للتصلّب المُتعدّد في الفترة من 2020 إلى 2022 حول “علاقات التواصُل”. وتتعلق حملة #روابط_التصلب_المتعدد ببناء التواصل مع المجتمع، والتواصل الذاتي، والتواصُل مع خدمات الرعاية النوعيّة. وتهدف الحملة لنشر الشعار “نتواصل لنواصل” وتستخدم الحملة الوسم #روابط_التصلب_المتعدد

تتحدى حملة #روابط_التصلب_المتعدد الحواجز الاجتماعية التي تجعل الأشخاص المتأثرين بالتصلّب المُتعدِّد يشعرون بالوحدة والعزلة اجتماعياً. وهي فرصة لمناصرة حقهم في الحصول على خدمات أفضل، والاحتفاء بشبكات الدعم، وتأييد الرعاية الذاتية.


يمكنكم/نً الاستماع إلى مقابلة إذاعية مع د. حنا متى حول الحالة الصحية عبر الرابط أدناه 👇