· 

تشكيلة فاخرة من المجوهرات تعكس أعلى مستويات المهارة الحرفية والدقة في ترصيع الألماس


أطلقت دار La Marquise، علامة المجوهرات الراقية والحائزة على جوائز مرموقة، مجموعتها الكلاسيكية المذهلة من المجوهرات بعنوان Je Collection. وتعبر التشكيلة الجديدة عن روح العلامة الأصيلة، حيث صممت خصيصاً للراغبات في تدليل أنفسهن بمجموعة ساحرة من المجوهرات، كما أنها الهدية الأمثل لمن تحبون. وتضمّ التشكيلة ست مجموعات من الألماس بقطع مميز لكل مجموعة، مثل القطع الدائري وقطع الزمرد ضمن إيحاءات بصرية تبدو معها الأحجار أكبر حجماً. وتضم التشكيلة عدداً من القلائد والأساور وأقراط الأذن والخواتم، وهي متاحة للشراء عبر الإنترنت ولدى متاجر العلامة. ومع قابلية كل قطعة للتخصيص حسب الطلب، تمثّل مجموعة Je Collection الهدية المثالية لكل امرأة.


تدور قصّة المجموعة حول الخداع البصري والإيحاء بالأحجار الكبيرة التي تم إبداعها بعناية فائقة، وبأسلوب كشف أقصى درجات المهارة الحرفية والتميّز في ترصيع الألماس. بينما تظهر أنماط القصّ المفضّلة سواء بالقطع الدائري أو الزمرد أو الكمثرى وكأنها مرصوفة معاً، حيث تم ابتكار كل قطعة من الصفر لضمان الدقة في العمل والحصول على مجوهرات متقنة وجذابة. 


وتتألق في المجموعة أحجار ماسية فريدة بالقطع الدائري، مع إيحاءات مستديرة بطابع كلاسيكي ونماذج مميزة لتقديم قصّات الألماس تناسب أي تشكيلة من مجوهرات السيدات. وقد نجحت العلامة من خلال تنسيق الألماس المستدير ضمن تصميم دائري في تقديم إيحاء بصري بقطعة ألماس واحدة كبيرة الحجم. ما أتاح إبداعات فريدة لا يخبو ألقها مع الزمن.


كما تظهر في التشكيلة إيحاءات بصرية لأحجار ماسية بقطع الزمرد الذي يعود بقوّة إلى مشهد الموضة. وتمكّنت العلامة من تحقيق هذا الإيحاء عبر الجمع بين القطع الدائري والقطع المتطاول. كما يضمّ هذا الترصيع الفريد ماسةً مركزيةً تتحلّق حولها أحجار ألماس أصغر حجماً. ما يعزّز من تألق القطعة ويزيد من حجمها لإطلالة أكثر أناقة وفخامة.


وتواصل العلامة من خلال مجموعتها الجديدة حكايتها في إبداع المجوهرات الفاخرة، حيث تحتوي القطع على مساحات مميزة تحفل بأرقى أنواع الماس الأبيض. بينما تتيح مجموعة الأقراط والقلائد كنوزاً ثمينةً ينبغي اقتناؤها، باعتبارها تضمّ أفخر أنماط الماس الأبيض الذي يليق بجميع السيدات. وتطرح القطع باقةً واسعةً من التصاميم المثالية لكافة المناسبات، انطلاقاً من الإبداعات الكلاسيكية وصولاً إلى النماذج العصرية.