· 

التعاونية الزراعية في القبيات: لخطة استباقية تلافيا للحرائق

تمنى رئيس التعاونية الزراعية في القبيات طوني رعد في بيان "اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة تحديات حرائق الغابات للحد من آثارها السلبية على طبيعة المنطقة وبيئتها". وقال: "نحن على أبواب فصل الصيف أي فصل الحرائق، وربما ستزداد الحرائق هذه السنة عمدا لتأمين حطب التدفئة نظرا لارتفاع اسعار المحروقات وعدم قدرة معظم العائلات على شرائها، لذا وقبل أن تدهمنا الحرائق نطالب المؤسسات المسؤولة من بلدية ودفاع مدني ومأموري الاحراج بالتنسيق ووضع خطة استباقية لمواجهة الحرائق تلافيا لاضرارها الجسيمة". وأضاف: "نتفهم وضع الناس المادي وحاجتهم الى حطب التدفئة شتاء، ولكن غير مقبول اطلاقا وغير مبرر حرق الحرج، لذا ندعو المؤسسات المسؤولة الى بلورة خطة محكمة والسهر على تنفيذها مع هيئات المجتمع المدني وتشديد المراقبة ومنع قطع الاشجار لأي سبب كان، إصدار قرار بمنع الحريق حتى في الاملاك الخاصة، خوفا من امتداد الحريق الى الاحراج والتشدد في تطبيقه، بالاضافة الى اعتماد طريقة تشحيل الاغصان فقط عوض قطع الاشجار بالكامل، وهكذا تؤمن كل عائلة حاجتها من دون تلف الحرج. ونطالب بمنع الاتجار بالحطب لئلا يعمد بعض المستغلين الى الحرق المتعمد أو القطع الجائر، واطلاق حملة اعلامية مكثفة لتوعية الناس مع الاصرار على التشدد في تطبيق بنود الخطة". وختم مؤكداً ان "المسؤولية وعي وادراك وتصرف سليم". عكار