· 

صندوق التضامن مع لبنان يدعم في دورته الثانية 43 مؤسسةً وفضاءً ثقافياً

مرفأ بيروت، تصوير د. اوجين كوتار في حزيران/يونيو 1909، بإذن من المؤسسة العربية للصورة
مرفأ بيروت، تصوير د. اوجين كوتار في حزيران/يونيو 1909، بإذن من المؤسسة العربية للصورة


أعلنت كل من مؤسسة المورد الثقافي والصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق) أسماء 43 مؤسسة وفضاء ثقافياً ستستفيد من برنامجهما المشترك "صندوق التضامن مع لبنان".

أطلقت المؤسستان الإقليميتان تعاونهما الأول في أيّار/مايو 2020 لدعم الكيانات الثقافية والفنية في لبنان في ظل انهيار اقتصادي لا سابق له، فاقم من خطورته تطوّر جائحة كورونا. نتج عن التعاون الأول دعم 23 مؤسسة فنية وثقافية في جميع أنحاء لبنان. منذ ذلك، شهد لبنان الانفجار المدمّر في مرفأ بيروت واستمرت التحديات الاقتصادية في التفاقم. في هذا الإطار، بنت المؤسستان على تعاونهما الأول، ووضعتا مخطط دعم يعالج تأثير الانفجار والأزمة الاقتصادية المتصاعدة.

دعم صندوق التضامن مع لبنان في دورته الأولى (ما بعد الإنفجار) 208 من العاملات والعاملين في القطاع الثقافي ممّن تأثروا بكارثة الانفجار. 

أما الدورة الثانية هذه، فترمي إلى دعم المؤسسات الفنية والثقافية والفضاءات على امتداد الأراضي اللبنانية، وهي ستلبّي الحاجات الآنية العاجلة، كما الحاجات على المَدَيَين المتوسط والبعيد من أجل البقاء والاستمرارية.

 تمّ إطلاق الدعوة العامة لتقديم الطلبات في 15 كانون الثاني/يناير وأغلق باب التقدّم في 19 شباط/فبراير 2021، مع استلام 98 طلباً.

 يقدّم الصندوق الدعم في مجال واحد أو مجالين كحد أقصى من مجالات الدعم الثلاثة التالية: إعادة الإعمار والترميم، والدعم المؤسسي، والدعم البرمجي.

لجنة التحكيم

ضمّت لجنة تحكيم الصندوق كلاً من الكاتبة ريّا بدران، وأخصائي المؤثرات الخاصة والمنتج السينمائي محمود القرق، والفنانة والفاعلة الثقافية نسرين خضر. اجتمعت اللجنة على مدار ثلاثة أيام خلال شهر نيسان/أبريل وناقشت 84 طلباً مؤهلاً وقامت باختيار المؤسسات/الفضاءات مستندة إلى عدد من المعايير المتعلقة بالقيمة المضافة التي تحققها المؤسسات في المجال العام، ومساهمتها في المجال الفني والثقافي، والتحديات الماثلة أمامها ورؤية كل مؤسسة لكيفية تجاوزها، ومواردها البشرية وإدارتها المالية. 

في نهاية الاجتماع أصدرت لجنة التحكيم البيان التالي تعليقاً على مسار تقييم الطلبات واختيار المؤسسات:

"حملت مهمتنا كلجنة تحكيم لصندوق التضامن مع لبنان تساؤلات جوهرية حول كيفية مقاربة هذا التكليف الدقيق، ذلك أنّ ما من مؤسسة أو كيان فاعل في الحقل الثقافي والفني اليوم في لبنان إلّا ويحتاج إلى الدعم والمساندة في وجه التحدّيات الراهنة المتعددة. تركّز بحثنا في الطلبات حول تنوّع المشاريع المقدَّمة ومدى اتّصالها بمحيطها وبالحيّز العام. لفتنا حضور طلبات من مؤسسات تجارية ومدارس لاختصاصات فنيّة متنوّعة، ممّا يدلّ على حجم التّدهور الاقتصادي ويؤكّد على التشابك بين المؤسسات، سواء ربحية أو غير ربحية، من أجل الحفاظ على حيويّة الإنتاج الثقافي. وفي هذا الصدد، يهمّ اللجنة أن تؤكّد أن النتائج التي توصّلت إليها ليست بأيّ حال من الأحوال تقييماً للمؤسسات وعملها وتاريخها وتأثيرها الثقافي، بل أتت نتيجة تفاعل بين ما يفرضه الوضع الراهن من عقبات من جهة، والمشاريع المقدّمة وقدرة المؤسسات على استنباط أشكال جديدة وابتكارية لمحاولة الاستمرار في عملها من جهة ثانية. وفي هذا الإطار، تنوّه اللجنة بقدرة الكثير من الكيانات، المخضرمة منها أو الحديثة النشأة، على بلورة رؤى واضحة لكيفية المواجهة والإصرار على الاستمرار سواء من خلال مساءلة مساراتها وانتاجاتها خلال الفترة السابقة، أو التوجّه إلى أشكال إنتاجية جديدة، أو السّعي إلى تحقيق شراكات وتعاونات محليّة، مما يضع الفعل الثقافي في صلب مواجهة الانهيار وصانعيه".

تلقى الصندوق طلبات من 98 مؤسسة وفضاء، 21٪ منها متعددة الإختصاصات، 17٪ تتخصص في فنون الأداء، و16٪ في الفنون البصرية. شكّلت المؤسسات الراسخة النسبة الكبرى من المتقدّمين للدّعم حيث توزّعت الطلبات على الشكل التالي: 52% مؤسسات تفوق سنوات خبرتها العشر سنوات و26% منها تتراوح سنوات خبرتها بين 5 و 10 سنوات. من بين 43 مؤسسة وفضاء تم اختيارها، استفادت 12 منها في السابق من صندوق التضامن مع لبنان لدعم الكيانات الثقافية والفنية في لبنان وتقدّمت 7 منها بمشروع تعاوني. يقع 11 من المستفيدين المختارين لهذه الجولة خارج بيروت الكبرى، 5 منهم في طرابلس و2 في البقاع و4 في جبل لبنان.


المؤسسات والفضاءات التي تمّ اختيارها من قبل لجنة التحكيم:

أشكال ألوان – الجمعية اللبنانية للفنون التشكيلية

أمم للتوثيق والأبحاث

إرتجال

استوديو بيروت للرقص

البالروم بليتز

الجمعية التعاونية الثقافية لشباب المسرح والسينما – شمس

الجمعية التعاونية للتربية والفنون – خيال

الفرقة المسرحيّة والجمعيّة الثقافيّة زقاق

الفضاء المشترك

المؤسسة العربية للصورة

اوك.ورد

بيروت أند بيوند

ثقافة لكل الناس (المعروفة باسم نادي لكل الناس)

جمعية مركز بیروت للفن

جمعية مسرح المدينة للثقافة والفنون

حرشنا

درغام ش م م

روك ان باخ

زيكو هاوس

ستديو تيونفورك

ستوديو سفر

سمندل للقصص المصوّرة

سمير دار نشر

عِرب – جمعية عربية للموسيقى

كيد

متحف نقولا ابراهيم سرسق

مترو المدينة

مجتمع بيروت السينمائي

مجموعة كهربا

مُحتَرَف بيروت للطباعة الفنّية

مدرسة السراب للرقص البديل

مركز المعلومات العربي للفنون الشعبية – المعروف باسم الجنى

مركز الهرمل الرياضي الثقافي

مركز رؤية الثقافي

مركز ميناء للصورة

مقامات بيت الرقص

مكتبة الصور الفوتوغرافية- المكتبة الشرقيّة – جامعة القديس يوسف في بيروت

منشورات صنوبر بيروت

منصة مؤقتة للفن

مهرجان طرابلس للأفلام

موسيقيات

ورشة 13 مساحة المدينة للمعرفة و الفنون

ورق


المؤسسات والفضاءات التي تمّ اختيارها من قبل لجنة التحكيم:

أشكال ألوان – الجمعية اللبنانية للفنون التشكيلية

أمم للتوثيق والأبحاث

إرتجال

استوديو بيروت للرقص

البالروم بليتز

الجمعية التعاونية الثقافية لشباب المسرح والسينما – شمس

الجمعية التعاونية للتربية والفنون – خيال

الفرقة المسرحيّة والجمعيّة الثقافيّة زقاق

الفضاء المشترك

المؤسسة العربية للصورة

اوك.ورد

بيروت أند بيوند

ثقافة لكل الناس (المعروفة باسم نادي لكل الناس)

جمعية مركز بیروت للفن

جمعية مسرح المدينة للثقافة والفنون

حرشنا

درغام ش م م

روك ان باخ

زيكو هاوس

ستديو تيونفورك

ستوديو سفر

سمندل للقصص المصوّرة

سمير دار نشر

عِرب – جمعية عربية للموسيقى

كيد

متحف نقولا ابراهيم سرسق

مترو المدينة

مجتمع بيروت السينمائي

مجموعة كهربا

مُحتَرَف بيروت للطباعة الفنّية

مدرسة السراب للرقص البديل

مركز المعلومات العربي للفنون الشعبية – المعروف باسم الجنى

مركز الهرمل الرياضي الثقافي

مركز رؤية الثقافي

مركز ميناء للصورة

مقامات بيت الرقص

مكتبة الصور الفوتوغرافية- المكتبة الشرقيّة – جامعة القديس يوسف في بيروت

منشورات صنوبر بيروت

منصة مؤقتة للفن

مهرجان طرابلس للأفلام

موسيقيات

ورشة 13 مساحة المدينة للمعرفة و الفنون

ورق