· 

أول شركة تكنولوجيا عربية يتم إدراجها في بورصة ناسداك نيويورك

أعلنت "أنغامي إنك." ("أنغامي" أو "الشركة")، منصة تكنولوجيا البث الرائدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ و"فيستاس ميديا أكويزيشن كومباني إنك" (المدرجة في بورصة ناسداك بالرمز: VMAC) - وهي شركة استحواذ مدرجة ذات أغراض خاصة يقودها الرئيس التنفيذي ف. جاكوب شيريان والمؤسسان المشاركان سوراب جوبتا وأبهياناند سينغ - عن إبرام اتفاقية اندماج نهائية تصبح "أنغامي" بموجبها أول شركة تكنولوجيا عربية يتم إدراجها في بورصة ناسداك، وبقيمة مبدئية تصل إلى 220 مليون دولار. وستزاول الشركة المندمجة أعمالها تحت مسمى "أنغامي" مع تداول أسهمها باستخدام الرمز الجديد "ANGH". ومن المتوقع اختتام الصفقة خلال الربع الثاني من عام 2021.

لمحة عامة عن "أنغامي"

"أنغامي" هي أول منصة لبث الموسيقى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تأسست عام 2012 على يد إدي مارون وإيلي حبيب، وتمكنت من تحقيق مكانة رائدة في السوق بتقديمها ما يزيد على 57 مليون أغنية لأكثر من 70 مليون مستخدم مسجل، وبثها الموسيقي حوالي 1 مليار اغنية شهرياً. ومع وجود أكثر من 450 مليون شخص ناطق باللغة العربية على مستوى العالم، فإن الإدراج في بورصة ناسداك يتيح لـ"أنغامي" توسيع قاعدة مستخدميها والاستثمار في التكنولوجيا لتشغيل محتواها بالشكل الأمثل.

وتعالج خوارزميات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي التي تستخدمها "أنغامي" ما يزيد على 56 مليون نقطة بيانات من قاعدة مستخدميها يومياً. وبفضل تسع سنوات من بيانات المستخدمين، باتت الشركة قادرة على تنبؤ سلوك وتوجهات المستخدمين وبالتالي تركيز استثماراتها في المجالات التي تحقق أعلى عائد على الاستثمار، الأمر الذي يساعد على تحسين تحقيق الدخل واستمرار توليد الإيرادات في المستقبل.

تحظى "أنغامي" بشراكات طويلة الأمد مع جميع شركات الإنتاج الموسيقي العالمية الكبرى بما في ذلك "يونيفيرسال ميوزيك جروب" و"سوني ميوزيك" و"ورنر ميوزيك جروب". وتستخدم الشركة منصتها الإلكترونية وتطبيقها للهواتف المحمولة لتقدم لمستمعيها في المنطقة محتوى غير محدود من الأغاني العربية والعالمية الجاهزة للبث والتنزيل. وتملك "أنغامي" اتفاقيات ترخيص مع آلاف من شركات الإنتاج الموسيقي المستقلة والموزعين متيحةً للمستخدمين إمكانية الوصول المرخص إلى محفظة واسعة من المحتوى الموسيقي. وتدير الشركة مكاتب تمثيلية في أبرز بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتأسيس والمحافظة على شراكات قوية مع أبرز شركات التسجيل والمنتجين والعلامات التجارية وشركات الاتصالات. علاوةً على ذلك، عقدت "أنغامي" شراكات مباشرة مع 36 شركة اتصالات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتعزيز عمليات الاستحواذ على مستخدمين جدد من دون تكلفة وتسهيل عملية الاشتراك لتحقيق أعلى معدلات التحويل في الأسواق الناشئة.

يقع المقر الرئيسي للشركة في أبو ظبي، في سوق أبو ظبي العالمي (“ADGM”)، ولها مكاتب في بيروت ودبي والقاهرة والرياض. ويدعمها مكتب أبوظبي للاستثمار(“ADIO”)، مركز جذب الاستثمار والتنمية لحكومة أبوظبي، والذي عقد شراكة مع أنغامي كجزء من برنامجها للابتكار وتطوير مقرها العالمي ومركزها للتكنولوجيا والبحث والتطوير في أبوظبي.

رئيس الشراكات الدولية للشركة هو رائد أعمال ومدير صناعة الموسيقى في لوس أنجلوس، وسيم "سال" صليبي، الرئيس التنفيذي لشركة اكس او ركوردز" (العلامة التي شارك في تأسيسها مع النجم "زا ويكند" والذي يديرها أيضًا) وشركة "سالكسكو"، الشركة الإدارية الخاصة به وكان لصليبي دور فعال في صياغة الشراكات والاستراتيجيات الدولية لبناء قاعدة جماهيرية دولية وربط الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالأسواق العالمية.

وتحظى "أنغامي" حالياً بدعم عدد من أبرز شركات رأس المال الاستثماري في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والمساهمين الاستراتيجيين، بما في ذلك مجموعات إعلامية وشركات اتصالات تملك مجتمعة ما يقارب 68% من "أنغامي"، وتعود ملكية باقي الأسهم إلى المؤسسين.

ويدير "أنغامي" فريق إدارة متمرس بقيادة الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي إدي مارون، وسيواصل هذا الفريق تشغيل وإدارة "أنغامي" بعد إتمام الصفقة. كما سيستمر الشريك المؤسس ورئيس مجلس الإدارة إيلي حبيب في منصب المدير التنفيذي للتكنولوجيا. ومن المتوقع أن ينضم ف. جاكوب شيريان، الرئيس التنفيذي لشركة "فيستاس ميديا أكويزيشن كومباني إنك"، كرئيس تنفيذي مشارك لمدة عام واحد.

وبهذه المناسبة، قال إدي مارون، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "أنغامي": "نعيش اليوم لحظة استثنائية بالنسبة لنا جميعاً في ’أنغامي‘ وشركائنا على مستوى العالم. فقد تعاونا أنا وإيلي على تأسيس الشركة عام 2012 لتكون ’أنغامي‘ أول منصة من نوعها لتكنولوجيا الترفيه الرقمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. واليوم، اتخذنا خطوة مهمة في مسار نمونا لنصبح أول شركة تكنولوجيا عربية من المنطقة يتم إدراجها في بورصة ناسداك. ويتيح لنا هذا الإدراج في بورصة أمريكية فرصة الوصول إلى رأس مال للنمو، وإلى منصة عالمية هي الأفضل على مستوى العالم".

من جانبه قال إيلي حبيب ، الشريك المؤسس ورئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للتكنولوجيا في "أنغامي": "نحن فخورون بالمنتج والتكنولوجيا التي استطعنا تطويرها، وسيكون بإمكاننا الآن الاستثمار بشكل أكبر في الأبحاث والتطوير والابتكار لتقديم منتج يتخطى حدود الموسيقى إلى توفير تجارب ترفيهية رقمية شاملة مع الحفاظ على العلاقة المناسبة بمستخدمينا وميزتنا الإقليمية".

لمحة عامة عن الاستثمار الخاص في الأسهم العامة (PIPE) والصفقة

جمعت "شعاع كابيتال ش.م.ع." (المدرجة في سوق دبي المالي تحت الرمز SHUAA) وشركة "فيستاس ميديا كابيتال" التي تتخذ من سنغافورة مقراً لها، استثمارات بقيمة 40 مليون دولار للاستثمار الخاص في الأسهم العامة (شعاع بمبلغ 30 مليون دولار في حين "فيستاس" بمبلغ 10 ملايين دولار). وتعتبر "شعاع كابيتال" المدرجة في سوق دبي المالي، الشركة الرائدة على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال إدارة الأصول والصيرفة الاستثمارية؛ حيث تدير أصولاً تزيد قيمتها عن 14 مليار دولار.

 

وتتوقع الشركة أن تحصل على نقد يعادل 142 مليون دولار تقريباً في ميزانيتها العمومية عند الإغلاق لاستخدامها بشكل رئيسي في تحقيق نمو إضافي.

 

ووفقاً لما تنص عليه الصفقة، تصل القيمة المبدئية للشركة المندمجة إلى حوالي 220 مليون دولار، أو ما يعادل 2,5 ضعف الإيرادات المتوقعة لعام 2022. بالمقارنة مع 6,5 ضعف الإيرادات لمنافستها العالمية "سبوتيفاي".

 

وقال جاسم الصديقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة "شعاع كابيتال": "يسعدنا أن نقود عملية الاستثمار الخاص في الأسهم العامة لدمج أعمال ’أنغامي‘ مع ’فيستاس ميديا أكويزيشن كومباني إنك‘، وهو ما سيساهم في تسريع وتيرة نمو ’أنغامي‘ ويعزز من نجاحها كشركة رائدة في مجال بث الموسيقى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقادت ’شعاع‘ في وقت سابق من العام الجاري جولة تمويل لشركة ’أنغامي‘، وتعمل عن كثب مع فريق عمل الشركة لتأمين الاستثمار الخاص في الأسهم العامة وتحقيق نجاح إدراجها في بورصة ناسداك. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الإدراج في ناسداك وما يرافقها من إمكانية تعزيز السمعة والوصول إلى رأس المال سيساهم في دفع عجلة نمو الشركة".

 

من جهته قال سام بارنت، الرئيس التنفيذي لشركة "ام بي سي"، المجموعة الإعلامية السعودية وإحدى المساهمين الرئيسيين في أنغامي: "تفخر "ام بي سي" بالفريق الاستثنائي في أنغامي ويشرفنا أن نكون جزءًا من قصة نجاح ضخمة للمنطقة. لقد التزم الفريق بإحداث ثورة في صناعة الموسيقى العربية من خلال الابتكار وتقديم أفضل منتج في السوق".

 

من جانبه قال ربيع خوري، الشريك الإداري في شركة "ميدل ايست فندشير بارتنرز" (MEVP)، أحد أبرز مديري أصول رأس المال الاستثماري في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "بصفتنا أكبر المستثمرين المؤسسيين في ’أنغامي‘، يسعدنا في شركة "ميدل ايست فندشير بارتنرز" أن نشهد إدراج شركة أخرى من أفضل الشركات الموجودة ضمن محفظة أعمالنا في بورصة ناسداك، السوق العالمية الرائدة للتكنولوجيا. لقد تعاونا مع إدي وإيلي منذ انطلاقتهما في عام 2012، ولطالما دعمنا ’أنغامي‘ بدءاً من جولة التمويل الأولية وعبر جميع جولات التمويل اللاحقة. وتكللت هذه الشراكة القوية مع ’أنغامي‘ باستقطاب اهتمام ’فيستاس‘ كشريك اندماج أمثل. ولا شك أن هذا الاندماج سيرسخ مكانة ’أنغامي‘ كشركة رائدة بمجال التكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وسيزودها بالتمويل اللازم لمرحلة النمو التالية، مما يجعلها واحدة من أبرز منصات التكنولوجيا على الإطلاق".

 

وبدوره قال معالي محمد علي الشرفاء الحمادي، رئيس دائرة التنمية الإقتصادية – أبوظبي: "تشكل أبوظبي منصة ينطلق منها المبدعون لتحقيق التميز عالمياً. ويكمن دورنا في دعم كل خطوة من رحلة المستثمرين والشركات. وسيؤدي إدراج أسهم ’أنغامي‘ في ناسداك إلى تمكينها من الاستثمار في مجال الابتكار انطلاقاً من مقرها الرئيسي في أبوظبي، وتسريع خطط نموها الطموحة دولياً. كما سيساهم ذلك في إرساء نموذج تحتذيه شركات أبوظبي الأخرى لبلوغ كامل إمكاناتها عبر الاستفادة من أسواق رأس المال العالمية".

 

من جهته قال سوراب جوبتا، الشريك المؤسس لشركة "فيستاس ميديا أكويزيشن كومباني إنك": "إنها صفقة بالغة الأهمية بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وكذلك بالنسبة لشركة ’فيستاس‘. وبصفتنا شركة استحواذ لأغراض خاصة تركز على قطاع الإعلام والترفيه، كان هدفنا العثور على شركة سريعة النمو، ودعم رواد الأعمال الاستثنائيين أمثال إدي وإيلي. وتنسجم ’أنغامي‘ مع ثقافة الموسيقى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وسيثمر الجمع بين هذه الشركة وفريق عمل ’فيستاس‘ عن كيان مؤثر في قطاع الإعلام والترفيه. ولا يسعنا إلا أن نكون في غاية الفخر بالجهود التي بذلها الجميع للوصول إلى هذه المرحلة؛ لكننا ما زالنا في البداية فقط".

المستشارون

لعبت "دينوفو" دور المستشار المالي، فيما لعبت شركة "وينستون آند سترون ذ.م.م." دور المستشار القانوني لشركة "فيستاس ميديا أكويزيشن كومباني إنك" والشركة الأم "فيستاس ميديا كابيتال".

 

وفي إطار تعليقها على الصفقة؛ قالت مي نصر الله، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "دينوفو للاستشارات" والتي لعبت دور المستشار المالي لشركة "فيستاس ميديا أكويزيشن كومباني إنك" فيما يخص الصفقة: "يسعدنا أن نرى شركة تكنولوجيا محلية وسريعة النمو تحظى بإدارة جيدة من منطقة الشرق الأوسط، مثل ’أنغامي‘، تستقطب اهتمام المستثمرين العالميين وتحظى بفرصة إدراجها في بورصة ناسداك. وبرأيي هذه خطوة غير مسبوقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ستفتح الطريق لاتخاذ خطوات أخرى مشابهة".

 

وقد قامت "شعاع كابيتال" دور المستشار المالي ومتعهد التغطية العالمي، فيما قامت "نورتون روز فولبرايت" بدور المستشار القانوني لشركة "أنغامي". وقامت "بيكر بوتس ذ.م.م." دور المستشار الأمريكي لشركة "شعاع كابيتال".