· 

قاسم قصير قال كلمته بالعقل وجوبه بالافتراءات

صدر عن "الكتلة الوطنيّة" البيان الآتي: 

 

إنّ الهجوم الذي تعرّض له الصحافي والباحث قاسم قصير ليس إلا ردّات فعل غاب عنها العقل والعقلانيّة. 

ما قاله قصير يُختصر بموقفين: 

دفاعه عن شهداء مقاومة الاحتلال الإسرائيلي وهم شهداء كل الوطن، ونضيف، حالهم حال كل من استشهد للتصدّي لأيّ محتل مهما كان 

وانتقاده، بالبرهان وبالحجة، تصرّفات حزب الله الاستفزازيّة لبقيّة المكوّنات في لبنان، لجهة وجوب انسحابه من الصراعات الإقليميّة، وضرورة فك ارتباطه السياسي بإيران، ووضع استراتيجيّة دفاعيّة لأنّ "حزب الله لا يستطيع أن يستمر وحده مقاومة". وهذا موقف سيادي ويعزّز المواطنة والتساوي بالحقوق والواجبات بين اللبنانيّين 

وطالما أنّ هذه المسائل عالقة وكل فريق يبحث عن سند خارجي ويُقحم لبنان في صراعات لا مصلحة له فيها، وطالما أنّ اللبنانيّين لم يتّفقوا على حصر احتكار السلاح و الدفاع عن لبنان بقوّاته المسلّحة فلا قيامة لهذا البلد. 

قاسم قصير قال كلمته بالعقل وجوبه بالافتراءات. ولهؤلاء المنفعلين نردّد قول الإمام علي: "قارع الرأي بالرأي فينجلي الصواب".