· 

هاتف يوفر تجربة استخدام استثنائية ليواكب تطلعات المستخدمين


مع تزايد الاعتماد على التكنولوجيا خاصة في ظل تبني سياسات العمل المرنة التي تتيح العمل عن بُعد من المنازل، والتوجه نحو التعليم الإلكتروني على نحو أكبر من ذي قبل، فقد زادت الحاجة للحصول على أجهزة إلكترونية يسهل عبرها تنفيذ المهام المهنية، ومتابعة الدروس، وذلك بلا انقطاع وبانسيابية وسلاسة، وبهندسة متقدمة، مع قدر عالٍ من الاعتمادية والموثوقية.


شركة "سامسونج إلكترونيكس المشرق العربي"، وكونها تضع على عاتقها مهمة إتاحة أفضل وأكفأ الابتكارات التي تسهم في تقديم تجارب توفر اتصالاً فائقاً من خلال رفد السوق بمنتجات علامة "سامسونج" العالمية من الأجهزة الذكية، فقد حرصت على إدخال أحدث ما توصلت إليه شركتها الأم من هواتف ذكية متسمة بتطويرها بالاعتماد على كافة المواصفات والخصائص المطلوبة لضمان استمرارية العمل والتعلم عن بعد، دون المساومة على التصميم الأنيق والأسعار المميزة.


ولعل أبرز ما أتاحته "سامسونج إلكترونيكس المشرق العربي" مؤخراً، هاتف Galaxy S20 Fan Edition، والذي تتجسد فيه رؤية "سامسونج" العالمية المتمثلة بشعار: "تمكين الناس من أجل غد أفضل"، بالقول والفعل؛ ذلك أنه يحمل خصائص هواتف سلسلة Galaxy الاستثنائية بما فيها الشحن فائق السرعة ولما تزيد نسبته عن 50% خلال 30 دقيقة فقط مع إمكانية الشحن اللاسلكي، فضلاً عن إمكانية توصيل الهاتف لاسلكياً بجهاز التلفاز لإنجاز عدة مهام عبر تطبيق Samsung DEX، كل ذلك مع واجهة استخدام بسيطة وسهلة، وبسعر مميز أقل من سعر هواتف السلسلة السابقة.


والآن، إذا كنت لا تزال تبحث عن أسباب لاستخدام هاتف Galaxy S20 Fan Edition، وتتساءل ما إذا كان هو الهاتف المناسب للاعتماد عليه للعمل والدراسة عن بعد، فإليك المزيد منها:

الأداء العالي

المعالج والذاكرة

ترتقي وحدة المعالجة المحايدة NPU في الهاتف بالأداء الذي يتيح فرصة الإنجاز على نحو أسرع؛ حيث أنها تجعل التحويل من تطبيق لآخر أكثر انسيابية، كما تجعل بث الفيديوهات أكثر وضوحاً، ما يسهل التواصل والمشاهدة وحتى الحصول على قسط من الترفيه بعد الانتهاء من العمل أو الدراسة مع الألعاب. ومع ذاكرة RAM ذات السعة التي تبلغ 8 جيجابايت، والمعززة بمساحة مدمجة تبلغ سعتها 256 جيجابايت، فضلاً عن القدرة على تخزين مساحة أكبر لغاية 1 تيرابايت على بطاقة الذاكرة microSD، فإنه لا وجود لما يحد من إمكانية التخزين المتواصلة. مع هذه المميزات يمكن للمستخدم حفظ ما يصل إلى 25,600 صورة بسعة ميجابايت و1900 فيديو بسعة 51.4 ميجابايت تقريباً.

شبكات LTE وWi-Fi6

يدعم الهاتف الاتصال عبر شبكات الجيل الرابع LTE التي تصل سرعتها إلى 2.0 جيجابت في الثانية، والاتصال اللاسلكي بتقنية الـ Wi-Fi، بمنتهى الأمان وبزمن انتقال منخفض. مع أي من الشبكتين فإن العمل والدراسة واللعب في الوقت الفعلي هو ما يحصل عليه المستخدم دون تأخير.

بطارية ذكية تدوم طوال اليوم

يعمل الهاتف على بطارية ذكية كبيرة بسعة 4500 ميللي أمبير/ ساعة، توفر الطاقة حتى وقت الحاجة، ما يجعل القلق من نفاذ البطارية أمراً من الماضي.

دعم مقاومة الماء والغبار

يدعم الهاتف مقاومة الماء والغبار بمعدل IP68، وهو ما يمكنه من العمل حتى وإن تعرض للبلل إثر السقوط في الماء حتى عمق متر نصف ولغاية نصف ساعة كاملة.


التصميم المثالي

الشاشة اللامتناهية

تأتي شاشة الهاتف Infinity-O بدقة FHD+ نوع Super AMOLED التي تمتاز بإطاراتها النحيفة المحيطة بالحواف المسطحة، بحجم 6.5 بوصة، وهو الحجم الذي يعتبر مثالياً لمختلف الاستخدمات. وبفضل سرعتها التي تعد ضعف سرعة شاشات الهواتف الذكية الأخرى، فإنه يتم تحديثها بانسيابية فائقة تبلغ 120 هيرتز، أي انسيابية كبيرة جداً في الحركة وفي سرعة الاستجابة للّمس.

الخيارات اللونية الجريئة

صمم الهاتف مع عدة ألوان من ألوان الموضة الحديثة التي تلبي مختلف الأذواق خاصة الشبابية منها، وبطبقة انسيابية غير لامعة. ويأتي الهاتف باللون الأزرق، والأحمر، بالإضافة إلى الأخضر.

الكاميرات الاحترافية

يأتي الهاتف بثلاث كاميرات احترافية، إحداها ذات زاوية واسعة، وأخرى ذات زاوية فائقة الاتساع، فضلاً عن كاميرا مخصصة للقطات البعيدة، والمعززة جميعها بخاصية التقريب البصري Optical Zoom حتى ثلاث مرات أكثر، وخاصية التقريب Space Zoom حتى 30 مرة، بالإضافة لخاصية Super Resolution Zoom التي تمكن من الحصول على لقطة مقربة دون التحرك، وخاصية اللقطة الواحدة التي تتيح الفرصة لالتقاط الصور لغاية 15 ثانية ومعالجتها تلقائياً. وإضافة إلى ذلك، فإن الكاميرات الخلفية مطورة مع تقنية الذكاء الاصطناعي، مما يتيح إنتاج صور دقيقة وتفصيلية وزاهية الألوان حتى في وقت الظلام. ومع كاميرا أمامية إضافية تبدقة 32 ميجابايت، فإن صور السيلفي ومدونات الفيديو باتت أكثر دقة وتفصيلاً.

بيان صحفي