· 

الدورة الثانية من مهرجان ريف للأفلام: عروض إفتراضية وعروض حية في مرج بسري


بعد النجاح الكبير للنسخة الأولى من ريف، أيام بيئية وسينمائية في ٢٠١٩، ووقعها الإيجابي في عكار، ارتأينا أن نتخطّى تحديات الـ٢٠٢٠، لتأخذ النسخة الثانية بعين الاعتبار، هذه المستجدات: وباء كورونا؛ كرم الطبيعة في زمن انهيار الاقتصاد؛ وسقوط مشروع سد بسري.

كان بودنا أن ينطلق ريف ٢٠٢٠ من معمل قديم تراثي للحرير في القبيّات، مع عروض سينمائية في الهواء الطلق، وندوات ونشاطات بيئية في النهار، ويوم "سليق" يطلق دورة "الغذاء من الطبيعة" التي ستدوم سنة؛ لكنّ تطور انتشار وباء كورونا في بلدة القبيّات أدى إلى إلغاء كلّ التجمّعات، ما دفع بنا إلى تعديل في مسار المهرجان، لينطلق "افتراضيا" من معمل الحرير إلى عروض سينمائيّة أونلاين على منصّة "أفلامنا"، وعروض حيّة في مرج بسري. في الفضاء الطلق، وبين أشجار الصنوبر المعمّرة، ستقام ندوة: "مرج بسري بعد الانتصار، إلى أين؟" بحضور أهالي المنطقة، وبعض المختصّين القانونيين والبيئيين، وناشطين مدافعين عن المرج.  يلي النقاش عرض فيلم "المرج" لمحمد صباح. 

 

كما أننا أطلقنا مسابقة الأفلام القصيرة التي تتناول موضوع تأثير كورونا فينا وفي الطبيعة. واخترنا ٢٠ فيلما ستعرض على منصّة "أفلامنا"، وستكون خاضعة لتصويت الجمهور، وسيعلن عن الأفلام الفائزة في حفل الاختتام في مركز جمعيّة بيروت دي سي. كذلك ستعرض على المنصّة الرقمية أفلام أخرى، تنضوي تحت عناوين ثلاثة: الريف وشخصيّاته، الأرض كفضاء سياسي، والعالم إن أعدنا ابتكاره.

 

 

ما هو "ريف"؟

 

"ريف" أيّام بيئية وسينمائية، هي التظاهرة الأولى من نوعها في لبنان والعالم العربي، والمتخصّصة بالطبيعة وبالحياة الريفية وقضاياها.

أبصر هذا النشاط النور في شمال لبنان، في قرية القبيّات، في واحدة من محافظات في لبنان النائية وأكثرها إهمالًا: عكار. هي محافظة متعدّدة الطوائف والأعراق، وفيها أكثر من 400000 شخص. ومع ذلك، لا تزال هذه المنطقة الشاسعة، وحتى يومنا هذا، خاليةً من أيّ صالة سينما أو أيّ نشاط سينمائي.

يسخّر ريف قوة الفن والسينما لاستكشاف تنوع هذه المنطقة وكل ما يكتنزه باطنها من غنى وامكانيات، وذلك عبر عروض أفلام من جميع أنحاء العالم، وتدريبات على صناعة الأفلام القصيرة، ومناقشات، واكتشاف الموارد البيئية والتراث الثقافي في عكار. 

يتم تنظيم مهرجان ريف من قبل مجلس البيئة في القبيّات بالشراكة مع الجمعية الثقافية بيروت دي سي. وينظر كلا الشريكين إلى الثقافة والسينما كمحرّك للتغيير الاجتماعي والبيئي، وذلك عبر إفساح المجال للناس للوصول إلى الفن والثقافة والتعبير من خلالهما.

 

 

 

 العروض على موقع أفلامنا بين ٨ و٢١، تشرين الأول ٢٠٢٠

www.aflamuna.online



٢٠ فيلم قصير ل٢٠ مخرج لبناني عن الكورونا

 

دفعتنا جائحة كوفيد-١٩، والأزمة التي تلتها، إلى إعادة التفكير في تصوّرنا الكامل للعالم، وعلى وجه التحديد علاقتنا بالبيئة والطبيعة. أطلقنا مسابقة للشباب اللبناني طلبنا فيها منهم إنتاج أفلام قصيرة تترجم مشاعرهم، وانعكاس الأزمة على يوميّاتهم.

 

وبعد اختيار عشرين فيلما، ستمنح لجنة تحكيم مؤلّفة من الفنانة ريما خشيش والممثلة كارول عبود والمخرج أحمد غصين، جائزتين. بينما يمنح الجمهور الجائزة الثالثة. لذا نرجو التصويت على الموقع بين ٨ و ١٤ أكتوبر/ تشرين الأوّل.

 

الريف وشخصيّاته

 

الحياة، في أنحاء العالم المختلفة، في زمن الأزمات؛ النضال الاقتصادي ضد النيوليبرالية ونضوب الفرص؛ النضال الاجتماعي والسياسي لترسيخ وجود الإنسان وهويّته: من يغادر؟ من يبقى؟ بأيّ ثمن؟

 

من لبنان والجزائر والمغرب وفلسطين وإيران ومقدونيا وفرنسا وإيطاليا، تأتي قصص فريدة من نوعها لنساء ورجال وأطفال ومسنّين، يتحدون كل شيء من أجل حقّهم في البقاء

 

 

الأرض كفضاء سياسي

 

فيما نحتفل بالذكرى الأولى لانتفاضة 17 تشرين، نقدّم لكم أفلامًا تسلّط الضوء على النضال السياسيّ من أجل الأرض، وعبرها؛ ما المعارك التي يقودها الناس للمحافظة على أراضيهم، والنضال من أجل حقوقهم؟ ماذا حقّقوا؟ ماذا خسروا؟

 

من لبنان وفلسطين وتونس ومصر والصحراء وفنزويلا، اخترنا القصص التي تصّور مجموعات من الناس يتحدون القمع والفساد، لاستعادة بعض العدالة والكرامة في هذا الزمن الظالم.

 

العالم إن أعدنا ابتكاره 

 

ما البدائل الاقتصادية والبيئية ونمط الحياة المتاحة لنا، في السعي الدؤوب من أجل عالم أفضل وأكثر إنسانية؟

تم اختيار فيلمين من سويسرا لمساعدتنا على إعادة تصور العالم كما نعرفه.






لائحة الافلام 


٢٠ فيلم عن الكورونا  ل٢٠ مخرج لبناني

أرض بيّي لموريال ابوالروس / لبنان

المرج لمحمد صبّاح / لبنان

ميّل يا غزيّل لاليان الراهب / لبنان

روشميا لسليم أبو الجبل /فلسطين

موج لأحمد نور / مصر

المطلوبون ال١٨ لعامر الشوملي / فلسطين

يلعن بو الفسفاط لسامي تليلي / تونس

سمير في الغبار لمحمد أوزين / الجزائر وفرنسا

السلاحف لا تموت بسبب الشيخوخة لسامي مرمر وهند بن شقرون / المغرب

حمادة لإيلوي سيرين / إسبانيا والصحراء

الحبيب لياسر طالبي / إيران 

أرض العسل / مقدونيا

كان يا ما كان، فنزويلا لأنابيل رودريغز / فنزويلا

جينيف غدا" لغريغوري شوليه وإليزابت فيرناندز / سويسرا

الطبيعة الكريمة لكارول مسمر / سويسرا

  Noci Sonanti

لداميانو جياكوميلي ولورنزو رابوني / إيطاليا