· 

ابتكارات جديدة تحتفي بالأنوثة


كشفت علامة The Giving Movement عن إطلاق تشكيلتها الجديدة من الأزياء بعنوان THE FUTURE. التي تعكس الابتكار والخيال الإبداعي في رؤية العلامة سريعة النمو، وتأتي كنتيجة لفكرها التطويري ونظرتها الحيوية في إنتاج ملابس مستدامة ذات طابع رياضي مريح.


ورغم إعلانها مؤخراً عن طرح ثاني تشكيلاتها من الأزياء تحت اسم Liquid Shine، إلّا أن تلبية الطلب المتزايد يحتاج لتعزيز الإنتاج، وهذا ما تقوم به أشهر الدور المتخصصة في أزياء الشارع، حيث توفّر مزيداً من الأزياء والأنماط التي يتزايد الطلب عليها في الأسواق.


وتتميز التشكيلة الجديدة بخواصٍ مستدامة وتصميمٍ مميز بدرزاتٍ سطحية من نمط فلاتلوك، إضافةً إلى القماش المصنوع من نسيج البوليستر المكرّر، والذي تم تطويره من زجاجات المياه المعاد تدويرها. وقامت العلامة بوضع هذه الدرزات بعناية فائقة لتعزيز وإبراز الجمال الأنثوي، خاصةً وأن أسلوب الفلاتلوك يليق بالسيدات. فالتصميم المذهل للقطع يسهم في نحت شكل الجسم ليمنحه إطلالةً مثاليةً للغاية. وهذا ما نجده في السراويل والشورتات الضيقة، حيث ترسم الدرزات خطوطاً تبرز من خلالها جمال الجسم. وتتوافر القطع ضمن 5 ألوان دارجة لموسم خريف وشتاء، ويمكن الاختيار بين أنماط جديدة من السراويل الضيقة، والشورتات المشابهة لأزياء راكبي الدراجات، إضافةً إلى حمالات الصدر الرياضية وكنزات كبيرة الحجم من طراز بوي فريند. أمّا الأقمشة المبتكرة ضمن هذه التشكيلة، والتي تم إنتاجها في الإمارات العربية المتحدة، فتتميز بخواصٍ مميزة، تتمثّل في نسيجها المريح الذي يسمح للهواء بالمرور من خلاله وسرعة جفافها ومقاومتها للروائح الناتجة عن التعرّق، ما يضمن التركيز على الأداء الرياضي والاستمتاع بمظهر جذاب ومريح.


وسيتم التبرع بمبلغ 4 دولارات من إيرادات كل قطعة من التشكيلة للمؤسسات الخيرية الشريكة لعلامة THE GIVING MOVEMENT، وهي دبي العطاء، ومؤسسة هارموني هاوس. ويعود هذا الريع لتمويل المشاريع المخصصة لتحسين حياة الأطفال على المستويات الجسدية والعاطفية والفكرية.


وكان دومينيك نويل بارنز، مؤسس THE GIVING MOVEMENT، قد بنى ركائز علامته التجارية على مبادئ جوهرية تتبنّى مساعدة الآخرين، وهذا ما أكّد عليه بالقول: "لطالما تمثّل هدفي في التركيز على التحديات الرئيسية التي نواجهها في عالمنا اليوم. وقد أرسيت هذا التوجّه قبل التفكير بإنتاج الملابس وإدراجها كجزء من The Giving Movement. فإذا تمكّنا من توفير الاحتياجات الأساسية كالغذاء والتعليم لمن هم في أمسّ الحاجة إليها، نكون قد أتحنا أمامهم فرصةً رائعةً للخروج من الفقر".


تواصل علامة The Giving Movement من خلال أسلوبها الهادف إلى إحداث نقلات نوعية في عالم الموضة. ورغم صعوبة ابتكار ملابس عملية تناسب الصالات الرياضية وتواكب أزياء الشارع بنفس الوقت، إلّا أن العلامة نجحت في تحقيق ذلك. وهذا ما يدفع عشاقها إلى ترقّب إبداعاتها القادمة، والتي لا بدّ أن تتجاوز التوقّعات.


تتوافر منتجات The Giving Movement حصرياً على الموقع الإلكتروني: www.thegivingmovement.com.