رغماً عن الصعوبات جو أشقر أراد الحياة


على الرغم من أننا نعيش في وطن مرهق يرزح تحت وطأة الأزمات الصحية والإقتصادية، أراد الفنان جو أشقر الحياة، فأعاد ليل الخميس الماضي افتتاح موسم الصيف مع عودة افتتاح أبواب مقاهيه الخاصة "أماريللا" في منطقة أنطلياس في بيروت ومقهى "كاسينو" الشهير في منطقة السوديكو بيروت، وسط حشد كبير من الساهرين وأهل الصحافة، حيث استقبل أشقر ضيوفه وألقى كلمة ترحيب على أمل تخطي الأزمات التي يمرّ بها العالم وخصوصاً لبنان سواء من الناحية الإقتصادية أو من ناحية فيروس "كورونا"، وقال أننا نحن اللبنانيين شعب يحب الحياة ولطالما تخطينا الأزمات التي ألمّت بنا، ثم أشعل السهرة والساهرين بأغانيه القديمة والجديدة، فكانت الأجواء صاخبة بامتياز.


كما شاركه المسرح الفنان أيمن زبيب، الذي كان حاضراً بين الساهرين.


أما ليل الجمعة بدأت السهرة في مقهى "كاسينو"، عند ساعات الفجر الأولى مع جو والجمهور المتعطّش لعودة السهر، فكانت الأجواء صاخبة ومعبّرة عن خروج الناس من الإحباط الذي أصاب الجميع من دون استثناء في ظلّ الأزمة الإقتصاديّة الحادة وخلال الحجر المنزلي. 


إلا أن القدر لم يستجب وأُعلن الإقفال العام من جديد، على أمل جديد....