الكاتبة ميريام أبو حيدر خاتشيكيان تصدر أولى رواياتها الملهمة


كشفت الروائية اللبنانية ميريام أبو حيدر خاتشيكيان النقاب عن أول رواية لها بعنوان "لو - Lou" – 

المصنفة ضمن إطار المغامرات الرومانسية لتضعها بين أيدي عشاق الخيال الأدبي الراغبين بعيش أحداث ممتعة هذا الصيف. تدور أحداث الرواية حول حياة "لوانا كريم" - الشخصية المحورية في الرواية - بتفاصيلها المتقلبة والمثيرة، حيث تحولت من ابنة دبلوماسي بارز إلى فتاة احتضنتها إحدى دور رعاية الأيتام ثم الى أحد أهم أفراد العائلات الملكية. بعد حياة قاسية ظللتها الخسارة والخيانة والحسرات المتتالية، نجحت "لوانا" في الحصول على وظيفة استشارية مرموقة في إحدى الشركات العالمية. وبينما كانت تسير حياتها أخيراً في مسارها الصحيح، عادت وأخذت منحىً غير متوقع حيث احتدم الصراع بينها وبين ذكرياتها المريرة. تختصر شخصية "لو - Lou" المميزة عناوين شيقة تحث القارئ الى الغوص في تفاصيلها: خمس دول، مؤامرة اغتيال، سلطان، جنرال، روسي أوليجارشي، وامرأة واحدة تتحدى الصعاب بلا كلل.

تعد الرواية الأولى للكاتبة ميريام أبو حيدر خاتشيكيان تكريماً للأبطال الذين تمكنوا من الانتصار على معاركهم الشخصية على أرض الواقع. اذ يحتفي هذا العمل الأدبي الذي يسرد مجموعة من الأحداث الممتعة عبر 324 صفحة بالثبات والصمود، ويخاطب الشجاعة الكامنة في النفوس ودورها في مواجهة سهام اليأس والإحباط.


أرادت الكاتبة خاتشيكيان من بطلة الرواية ان

 تجسد العِبَر المستخلصة من معارك عدة كانت شاهدة على أحداثها. وتقول: "لهذه الرواية مكانة خاصة في قلبي، ليس لأنها أولى مؤلفاتي فحسب، بل أيضًا لأنني استلهمت أحداثها من بصيرة القلوب الشجاعة التي واجهت الواقع بثبات وتغلبت على التحديات الصحية والذهنية التي طرأت على حياتها. شكلت معايشتي لإصرارهم وسعيهم الدائم لتعزيز قدرتهم على التكيّف مع المتغيرات من حولهم ، مصدر إلهام لي ساعدني في رسم خطوط بعض شخصيات الرواية". وأضافت: "يسرني أن أهدي هذه الرواية إلى جميع الأبطال، الذين لم يتسرب اليأس إلى قلوبهم واستطاعوا الانتصار في معاركهم ضد الإدمان، وكذلك الى كل من مدّ لهم يد العون حتى وصلوا إلى بر الأمان. لقد استمتعت كثيراً وأنا أسطّر كلمات هذه الرواية وأتمنى أن تستمتعوا بقراءتها". تجدر الإشارة إلى أن رواية "لو - Lou" عمل أدبي يهدف الى إحداث تغيير إيجابي في حياة أفراد المجتمع وكذلك جمع التبرعات لدعم منظمات غير حكومية في لبنان تساعد المرضى على التعافي من الإدمان. الرواية دعوة عامة موجهة إلى جميع القراء لدعم هذه القضية. العمل متاح بنسختيه الورقية والإلكترونية عبر موقع "أمازون". لمعرفة المزيد عن الكاتبة، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني

 www.myriamahk.com