· 

في لبنان هناك 17 موقعا بحريا صالحا للسباحة

أعلن المجلس الوطني للبحوث العلمية أنه "في لبنان هناك 17 موقعا بحريا صالحا للسباحة من أصل 31"، مبينا أن "هناك 8 مواقع ملوّثة بشكل كبير و6 مواقع مصنّفة حذرة إلى غير مأمونة". وفي مؤتمر صحافي لعرض نتائج "الحالة البيئية لمياه البحر على طول الشاطىء اللبناني، وأثرها على الثروة السمكية"، أوضح المجلس "أننا سعينا لدراسة أثر جائحة كورونا على مياه البحر لكن أياً من الدراسات لم تتوصل الى تأكيد إمكانية انتشار الفيروس في مياه البحر أو إمكانية انتقاله إلى الكائنات البحرية الحية أو إلى مَن يمارسون السباحة أو الغطس". وأكد أن "أشعة الشمس فوق البنفسجية تقتل فيرس كورونا وبالتالي فمن افضل وسائل الوقاية تبقى التزام الاجراءات الصحية"، كاشفا أن "انتشار الاسماك الغازية قد ادى الى اندثار اصناف محلية قيّمة مثل السلطان ابراهيم اما بالنسبة لتكاثر قناديل البحر فأسبابه تعود للدورة البيولوجية".