برنامج محمد ثروت التلفزيوني يواجه احتجاجات صارمه تتعلق بالعنف على الحيوانات

أرسلت منظمة بيتا (أشخاص من أجل المعاملة الأخلاقية للحيوانات) وجمعية حماية حقوق الحيوان في مصر سبير رسالة مشتركة تدعو مجموعة إم بي سي لإنهاء استخدام الحيوانات في برنامج محمد ثروت الرمضاني "محدش فاهم حاجة

 في حلقات من البرنامج، من بين حوادث أخرى تم الإمساك بقرد تدلى من سلسلة حول رقبته، صفع حمار في وجهه، تخويف كلب عمدا من انفجار كهربائي زائف، وتم رمي البط بعنف. وتشير بيتا و سبير أن هذه الأعمال العنيفة تنتهك القانون المصري رقم 58 لسنة 37 الباب الثالث عشر الذي ينص على اصدار العقوبات في حالات التخريب والتعذيب والإتلاف و بند 45 من الدستور المصري الذي ينص علي الرفق بالحيوان.

تقول أمينة ثروت أباظة ، مؤسّسة سبير: "القسوة الوحشية على الحيوانات غير مقبولة على الإطلاق ، وهي مسيئة بشكل خاص خلال شهر رمضان ، نظراً لدعوة الإسلام إلى الرحمة للحيوانات". "ونطلب من مجموعة ام بي سي أن تتذكر أن الحيوانات هي كائنات حية وليست أشياء جامدة وأن تمنع تعذيبها للضحك خلال عروض محمد ثروت".

وجاء في فتوى د. محمد سيد طنطاوي ، شيخ الأزهر الراحل ، أن "دعوة الإسلام إلى اللطف تجاه الحيوانات ومعاملتها برحمة تنطبق على جميع المواقف التي تكون فيها هذه الرحمة ضرورية". علاوة على ذلك ، ينص قانون العقوبات المصري على أن "أي ضرر كبير [للحيوانات] يعاقب عليه بالسجن لمدة لا تزيد عن 6 أشهر أو بغرامة لا تتجاوز 200 جنيه".