ستيفن الحكيم شاب لبناني تحول الى فنان عبر وسائل التواصل الاجتماعي


ستيفن الحكيم عازف الكمان اللبناني الشاب الذي استغل الحجر المنزلي ليطوّر نفسه ويصبح فنانا حيث اعتاد في فترة الحجر المنزلي على احياء حفلات مباشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وحصد الكثير من المتابعين الشباب فأراد تحويل هذه الازمة من فترة انتظار وخوف الى حلم ايجابي ترجمه موسيقى وعزف "كوفر" وتوج اعماله موسيقى  لاغنية الفنان ادهم نابلسي (بتعرف شعور) من خلال العزف و المشاهد الطبيعية الجميلة التي لاقت اعجابًا واسعاً. الحكيم هو تلميذ الجامعة الانطونية يدرس علم الموسيقي الشرقية ويعمل على تطوير موهبته اكاديمياً لتحقيق طموحاته

📽 👇