بيت.كوم يكشف عن أهم المهارات واتجاهات التوظيف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2020

كشف مؤشر فرص عمل الشرق الأوسط الذي أجراه بيت.كوم، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، بالتعاون مع يوجوف، المنظمة الرائدة المتخصصة بأبحاث السوق، أن حوالي ثلثي (65٪) الشركات في المنطقة تخطط للتوظيف خلال هذا العام. ومن المثير للاهتمام أن معظم أصحاب العمل في المنطقة يبحثون عن موظفين يتمتعون بمهارات تواصل جيدة باللغتين العربية والإنجليزية (63٪) والقدرة على العمل ضمن فريق (47٪).

يتم إصدار هذا المؤشر مرتين سنوياً وهو عبارة عن دراسة متعمقة تهدف إلى قياس توفر الوظائف واتجاهات التوظيف السائدة. كما يسلّط الضوء على توّجهات سوق العمل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومجموعة المهارات والمؤهلات الأكثر طلباً.

اتجاهات التوظيف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

تبدو التوقعات إيجابية للباحثين عن عمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تعد خطط التوظيف مرتفعة خلال هذا العام في دول مجلس التعاون الخليجي (68٪)، وبلاد الشام (61٪) وشمال أفريقيا (60٪).

والجدير بالذكر أن الشركات متعددة الجنسيات (70٪) تظهر أعلى احتمالية للتوظيف في العام المقبل. حيث أظهرت قطاعات الإعلان/التسويق/العلاقات العامة (83٪) والسلع الاستهلاكية (77٪) والضيافة/الترفيه (71٪) أعلى احتمالية للتوظيف في العام المقبل.

كما تبدو توقعات التوظيف إيجابية عبر العديد من القطاعات على المدى القصير أيضاً، حيث تهدف القطاعات التالية إلى توظيف موظفين جدد خلال الأشهر الثلاثة المقبلة: السلع الاستهلاكية (63٪) وتكنولوجيا المعلومات/الإنترنت/التسويق الإلكتروني (63٪) والتعليم/ الأكاديميا (56٪).

وقد صرح 58٪ من المجيبين أن شركتهم قد عينت موظفين جدد خلال الأشهر الستة الماضية، و41٪ قامت بالتعيين خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة.

وتعليقاً على الاستبيان، قالت عُلا حداد، المديرة الإدارية للموارد البشرية في بيت.كوم: "تستمر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في التطوّر وتوفير العديد من فرص العمل عبر مختلف القطاعات والمستويات المهنية. ونحن فخورون بتوفير آلاف الوظائف يومياً على موقعنا الإلكتروني وإتاحة الفرصة للشركات بالتواصل مع أفضل الكفاءات في المنطقة." وأضافت: "يتيح مؤشر فرص العمل إمكانية تتبع اتجاهات التوظيف والمهارات المطلوبة من قبل الشركات، لمرتين في السنة، بحيث يمكن للباحثين عن عمل تخطيط مسارهم المهني بشكل أفضل وتطوير مهاراتهم."

الأدوار الوظيفية والمهارات المطلوبة

ستقوم غالبية شركات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بتوفير وظائف للمناصب المبتدئة والمتوسطة، بحيث يرتفع الطلب على التنفيذي المبتدئ (39٪)، يليه التنفيذي (26٪) والتنفيذي الأول (21٪).

وتعتبر وظائف المحاسب (16٪) وتنفيذي المبيعات (14٪) ومدير المبيعات (13٪) أكثر الأدوار طلباً عبر مختلف مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. إذ تتطلع منطقة الخليج إلى توظيف المزيد من المحاسبين (17٪) وتنفيذيي المبيعات (17٪)، في حين أن منطقة بلاد الشام تتطلع إلى توظيف المزيد من المهندسين الكهربائيين (15٪) والمحاسبين (15٪)؛ بينما تتطلع الشركات في شمال أفريقيا إلى توظيف المزيد من المدرسين (21٪).

وصرّح حوالي ثلث المجيبين أنهم يبحثون عن المرشحين ذوي المهارات الإدارية، في حين أن 29٪ يبحثون عن مرشحين من ذوي الخبرة المتوسطة ​​و27٪ يبحثون عن أولئك الذين يمتلكون مهارات المبيعات والتسويق.

وبرزت مهارات التواصل الجيدة باللغتين الإنجليزية والعربية (63٪)، والقدرة على العمل ضمن فريق (47٪)، والقدرة على العمل تحت الضغط (41٪)، والمهارات القيادية (41٪)، من أكثر المهارات المطلوبة على مستوى المنطقة.

وتعتبر شهادات الهندسة (26٪)، وإدارة الأعمال (24٪)، والتجارة (20٪) المؤهلات الأكاديمية الأكثر طلباً من قبل أصحاب العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تليها علم الحاسوب (15٪).

القطاعات الجاذبة للكفاءات

برز قطاع الخدمات المصرفية/المالية (28٪) كأكثر القطاعات جذباً للكفاءات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، يليها قطاع النفط/الغاز/البتروكيماويات (26٪) والإعلان/التسويق/العلاقات العامة (26٪).

من ناحية أخرى، برزت قطاعات الخدمات المصرفية/المالية (29٪)، والنفط/الغاز/البتروكيماويات (26٪) كأكثر القطاعات جذباً للكفاءات المحلية، في حين تعد قطاعات الخدمات المصرفية/المالية (32٪) والإعلان/التسويق/العلاقات العامة (25٪) الأكثر جذباً للخريجين الجدد.

أما بالنسبة للكفاءات النسائية، فقد برزت قطاعات الخدمات المصرفية/المالية (35٪) والإعلان/التسويق/العلاقات العامة (35٪) كالأكثر جذباً لها، تليها الرعاية الصحية/الخدمات الطبية (28٪).

من جهته، قال زافر شاه، مدير الأبحاث في يوجوف: "يعد مؤشر فرص عمل الشرق الأوسط مؤشراً رئيسياً لأنشطة التوظيف في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث يمكن ملاحظة احتمالية أعلى للتوظيف في الشركات متعددة الجنسيات في القطاع الخاص. وتبحث معظم الشركات عن مهارات التواصل الجيدة باللغتين العربية والإنجليزية باعتبارها المهارة الأكثر أهمية. وبالإضافة إلى تقديمها نظرة عامة حول اتجاهات السوق الحالية، سيكون للنتائج أهمية كبيرة لأصحاب العمل وخبراء الموارد البشرية."

تم جمع بيانات مؤشر فرص العمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2020 عبر الانترنت خلال الفترة الممتدة ما بين 14 ديسمبر 2019 وحتى 28 يناير 2020، بمشاركة 1,097 شخصاً منهم 879 موظفين حاليين، من الإمارات، والسعودية، والكويت، وعُمان، وقطر، والبحرين، ولبنان، والأردن، والعراق، وفلسطين، وسوريا، ومصر، والمغرب، والجزائر، وتونس، وليبيا، والسودان، والباكستان