فنانون أميركيون معاصرون يتحدّون الاساليب التقليدية في معرضِ ملهم

تقدم صالة عرض "أرتوال غاليري" في وسط بيروت معرض "In With The New" من تنسيقArt of Choice (منصّة إستشاريةٌ فنّيةٌ تحريريّةٌ). يتضمّن هذا المعرض أعمال 12 فنّاناً أمريكياً معاصراً مبتكِراً ويستمرّ حتّى يوم الأحد 8 كانون الأوّل 2019.

أمّا الفنانون الذين يتضمّن المعرض أعمالهم فهم: Amanda Baldwin وJaqueline Cedar وAngela Heisch وElizabeth Huey وMax Jansons وGrant Levy-Lucero وNevine Mahmoud وMaysha Mohamedi وGaHee Park وMartha Tuttle وRachel Mica Weiss وSage Willows.

من خلال مزيجٍ من الرسم والنحت، جمع الفنّانون المشاركون مقوّمات لغة بصريّة جديدة وتحدّوا إستعمال كلّ أسلوبٍ على حِدَة متخطّين بذلك الحدود المتعارف عليها ومشكّكين في القواعد المزعومة وقد برز اللّجوء إلى التجرّد والمجاز والعودة إلى التيّارات التاريخية كالطبيعة الصامتة ورسم البورتريه بشكلٍ واضحٍ كأسلوبٍ من أساليب صناعة الفنّ ولكنه إتّخذ بالطّبع حلّةً جديدة.

يأتي الفنّانون المشاركون في المعرض من مدينة نيويورك ومن لوس أنجلوس وتتجّلى تأثيرات بَوْتَقَتَيْ التنوّع هذه في الأعمال المعروضة سواء كان ذلك في الإشارات الضمنيّة أو في الشعور الملموس بالإنتماء.

هذا وقد أعربت مؤسسة "أرتوال غاليري" هند أحمد أنّها مسرورةٌ للغاية بإستضافتها لهذه المجموعة من الفنّانين الرائدين الذين لا شكّ في أنّهم يسلكون دروباً غير معتادة في عالم الفنّ المعاصر ويأتون بطرق عملٍ جديدة ومدهشة.

وقد قالت: "تشكّل كلمة “new” (أي جديد) الحجر الأساس لمعرضنا الأخير إذ لا تظهر فقط في العنوان بل أيضاً في المقاربة التي اعتمدها هؤلاء الفنّانون الإثنا عشر الواعدون. إنّ الطريقة التي يختبرون فيها مختلف أنواع الفنّ لاكتشاف ثقافة اليوم والتّعليق عليها هي التي تجعل من هذا المعرض معرضاً مرتبطاً تماماً بالواقع وذات التوقيت المناسب على الصعيد الوطني. إنّني سعيدةٌ جداّ لأنّنا استطعنا أن نتشارك هذه الأعمال الفنية التي تثير تساؤلات مع الجمهور اللبناني في هذه المرحلة المفصلية من حياتنا."

بدورها علّقت مجموعة Art of Choice قائلةً: "نحن مسرورون بهذه الفرصة للفت أنظار جمهورنا حول العالم نحو مدينة ثقافيّةٍ بامتياز كمدينة بيروت. ومن جهةٍ أخرى، يُشكّل عرض أعمال هؤلاء الفنّانين الأمريكين الرائدين معاً للمرّة الأولى في الشرق الأوسط تجسيداً فعليّاً لفلسفتنا وهي إضفاء الطابع الدمقراطي على طريقة تبادل الفنون