· 

‫أحلام تتحقق‬


إحتفلت أسرة شركة "صبّاح أخوان"، بالعيد الـ65 للشركة والذي حمل شعار " أحلام تتحقق".

واختارت الشركة بيروت "مدينة الأحلام" والسان جورج بالتحديد لإقامة حفل سحور رمضانيّ جمع بين النجوم والنقّاد والإعلاميّين ومُنتجي الدراما وصنّاعها وعدداً من الشخصيّات الإجتماعيّة والأصدقاء حضروا من بيروت ومصر وسوريا والإمارات.


كان للمُنتج صادق الصبّاح كلمة رحّب من خلالها بالضيوف، ووجّه الشكر لكلَّ شخصِ ساهم بنجاحِ موسمِ الشركة الدراميّ وجعل إنتاجاتِها تُحرّكُ نبضَ الشارعِ  في الوطنِ العربيّ.


وجاء في كلمته:" تحتفلُ شركة "صبّاح أخوان"معكُم الليلةَ بالعيدِ الـ65 على تأسيسِها.


شركةٌ إنطلقَت بحلمٍ إستوحَتْ منَ الواقعِ حتّى صارَتْ أعمالُها تاريخاً للسينما وللدراما العربيّة واليومَ مع الجيلِ الثالثِ والرابعِ نحنُ نُكملُ المسيرةَ بلغةٍ مُرتكزةٍ على التنوّعِ والإنفتاحِ وتقبّلِ الآخر وهيَ سياسةٌ ثابتة في شركةِ "صبّاح أخوان" .


ونوّه الصبَاح بأهميّة الإندماجَ بالمُستقبلِ العالميِّ النامي فقال : "عامَ 1973 شهدَ العالمُ على إنتصارٍ عربيٍّ ، قد يكونُ آخرَ إنتصارٍ فعليٍّ بهذا الحجمِ وحّد الأمّةَ العربيّةَ نتيجةَ تكاتفِ كلِّ العربِ. ولأنَّ العالمَ يتقدّمُ بوتيرةٍ مُتسارعةٍ، ولأنَّ الإندماجَ بالمُستقبلِ العالميِّ النامي يتطلّبُ منّا الوحدةَ والإندماجَ مع بعضِنا أوّلاً، قُمنا بتغييرِالخطّةِ في السنواتِ الأخيرةِ الماضيةِ. 


وأعدنا إلى الواجهةِ إستراتيجيّةً كنّا نعتمدُها في السينما في السبعينيّات، وهيَ قالبُ الدراما العربيّةِ المُشتركةِ ، لأنَّ الوطنَ العربيَّ بحاجةٍ للغةٍ واحدةٍ ولإنتصاراتٍ جديدةٍ".

هذا، وقد فاجأ النجم أحمد السقّا الحاضرين بإعتلائه المسرح وإلقاء كلمة عفويّة مؤثّرة وصف من خلالها العلاقة العائليّة التي تجمعه بشركة "صبّاح أخوان"، وأثنى على جهود القائمين على الشركة في السعي الدائم للحفاظ على مُستوى الدراما، ومُستخدماً العبارة التي قالها المُنتج صادق الصبّاح للتأكيد على أهميّة الدراما وبأنّها السلاح الوحيد الغير مُحرّم دُوليّاً".


لمشاهدة كل صور الإحتفال توجهوا هنا الى حسابنا عبر الانستاغرام 


يُذكر أنّه كان للمُستشارة الإعلاميّة لشركة "صبّاح أخوان" إليان الحاج كلمة ألقتها بإسم أسرة شركة "صبّاح أخوان" التي وصفتها بأنّها تعمل دائماً تحت شعار العائلة الكبيرة، ومُعتبرة أنّ هذا هو السرّ وراء نجاح وإستمرار هذه الشركة طوال الأعوام الماضية.


 

Write a comment

Comments: 0