· 

خبير فرنسي في ندوة لنادي "روتاري بيروت سيدرز": الذكاء الاصطناعي سيجعل التسويق مفصّلاً على قياس كل فرد

الذكاء الاصطناعي سيؤثر على كل المهن مستقبلاً، وبعض هذه المهن سينتفي، فيما ستظهر مهن أخرى جديدة، ومع الوقت ستتسع قدرات الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي سيؤثر على كل المهن مستقبلاً، وبعض هذه المهن سينتفي، فيما ستظهر مهن أخرى جديدة، ومع الوقت ستتسع قدرات الذكاء الاصطناعي


اقام نادي "روتاري بيروت سيدرز"  ندوة في "المعهد العالي للأعمال" (ESA) بعنوان "الذكاء الاصطناعي: تنافس أم تعاون؟"، تحدث فيها الرئيس التنفيذي لشركة Inboxالفرنسي ستيفان أمارسي عن موقع العنصر البشري في العالم المهني في ظل اتساع قدرات الذكاء الاصطناعي، وموقع الذكاء الاصطناعي في حياة الإنسان اليومية مستقبلاً، وتأثير هذا الذكاء في مجال التسويق.


وقال أمارسي أن "الذكاء الاصطناعي سيؤثر على كل المهن مستقبلاً، وبعض هذه المهن سينتفي، فيما ستظهر مهن أخرى جديدة، ومع الوقت ستتسع قدرات الذكاء الاصطناعي". 


واشار إلى أن ما يوفره الذكاء الاصطناعي من إمكانات سيُحدث تحوّلاً كبيراً وجذرياً في مجال التسويق، إذ "لن تعود الرسائل التسويقية محددة سلفاً وتتوجه إلى فئات عامة من الناس، بل ستحدد وفقاً للتفاصيل المتعلقة بكل شخص ولتوقعاته وتفضيلاته".


واضاف: "كل زبون سيصبح كياناً بحد ذاته، يستهدفه التسويق شخصياً، ويفصل على قياسه، بدلاً من التسويق التقليدي الحالي الذي يتوجه إلى عامّة الجمهور أو إلى شرائح منه، وبالتالي فإن التسويق في المستقبل سيكون فردياً".


إعلان

وتابع: "بفضل الذكاء الاصطناعي، سيصبح كل شيء قابلاً للقياس، واعتماداً على ذلك يمكن التوقع وبناء القرارات على التوقعات".  


وأشار إلى أن "كل المؤسسات ستستخدم الأدوات التسويقية نفسها مستقبلاً، وبالتالي فإن الغلبة ستكون للمؤسسات التي تبدأ بالتكيف مع التحولات في وقت مبكر ومنذ اليوم".


وشدد على أن العنصر البشري سيبقى مهماً حتى بوجود الذكاء الاصطناعي، معتبراً أن التسويق  المستقبلي سيكون "هجيناً"، إذ ثمة دور فيه لكل من الذكاء الاصطناعي والعنصر البشري. 


وتلا الندوة توقيع أمارسي كتابه "مديري للتسويق سيكون خوارزمية" (Mon Directeur Marketing sera un algorithme) الصادر عن منشورات Kawa


وكان رئيس "روتاري بيروت سيدرز" الدكتور رامي سركيس، القى كلمة ترحيبية.


وفي نهاية الندوة، تسلّم أمارسي منه شهادة تقدير والزرّ الروتاري.


Write a comment

Comments: 0