"مسيو بشارة" في "مونو" من 24 نيسان إلى 19 ايار


تنطلق في 24 نيسان الجاري على مسرح "مونو" عروض مسرحية "مسيو بشارة" Monsieur Bechara الكوميدية الساخرة للكاتب ألكسندر نجّار، من إخراج لينا أبيض وإنتاج 62 events لصاحبتها جوزيان بولس. 


وتتمحور المسرحية التي تستمر عروضها إلى 19 أيار المقبل، على شخصية بشارة بو بشارة الذي يؤدي دوره الممثل القدير أنطوان بالابان، وهو أستاذ لمادة الفلسفة يعيش حياة عنوسة مع شقيقته العزباء جيلبرت (جوزيان بولس) واين عمّهما اليتيم ألبير (رافي فغالي).


و"مسيو بشارة" هذا متقلب المزاج ومهمل لنفسه، مهووس بالكاتب والفيلسوف الفرنسي جان بول سارتر الذي خصّص له أطروحة الدكتوراه الخاصة به. وفجأة تنقلب حياة "مسيو بشارة" راساً على عقب بسبب لقائه جارته سالومي أو لولو (إميليا زيدان) التي تسكن في الطبقة السادسة من المبنى، وهي راقصة جميلة مطلّقة.


وتحت تأثير سحر الجارة الجميلة عليه، تحوّل "مسيو بشارة" كلياً، بين ليلة وضحاها، ووجد نفسه في مغامرة أكبر منه.


وتضمّ المسرحية عدداً من الممثلين الآخرين بينهم المخرجة لينا أبيض نفسها، وكلّ من جورج دياب وبشارة عطالله وكريستوفر زُمّر ووليد عرقجي ولاري بوصافي وتريسي الراعي وآية طربيه، إضافة إلى  سيريل جبر ونديم شماس. 


ووصف نجّار بأنها "مسرحية تسخر من العقول المحدودة ومن الأحكام المسبقة،  وتتناول انتهاك القواعد وحرية الحبّ والشغف الأعمى، والرغبة المدمّرة والمظاهر الخادعة".


وهذه المسرحية "الناعمة والمؤثرة"،على قول بولس، هي الثالثة لألكسندر نجّار تنتجها 62 events وتخرجها لينا أبيض، وهي تأتي بعد النجاح الذي حققته "L’inattendue".


وقالت أبيض: "أعتقد أن العمل مع كاتب حيّ كنجّار فرصة عظيمة. بعد L'Inattendue، حواري معه مستمر". 


وتجدر الإشارة إلى أن المسرحية بالفرنسية، وتتوافر ترجمه فورية لها إلى العربية على شاشة خاصة، وهي مطعمّة بعبارات باللبنانية.