· 

الجبل الأصفر ... دولة جديدة تود حل أزمة اللاجئين والمهاجرين في العالم.

أكدت مصادر دولية مطلعة ظهور دولة جديدة تقارب مساحتها مساحة دولة الكويت وتلقب بمملكة الجبل الأصفر.
أكدت مصادر دولية مطلعة ظهور دولة جديدة تقارب مساحتها مساحة دولة الكويت وتلقب بمملكة الجبل الأصفر.


صرّح المستشار السعودي والخبير في مجال الدول ذات الإعتراف المحدود والمتوسط والجديدة، والمستشار في الشؤون الجيوسياسية "سعادة الدكتور عبدالإله اليحياء"، وهو المسؤول عن إعلان هذا الخبر، عزم هذه الدولة على تجنيس أكبر عدد ممكن من اللاجئين والمهاجرين العرب والمسلمين وفق خطة مدروسة تمتد على فترة ما بين عام ٢٠٢٠ و ٢٠٤٠.


وشرح "اليحياء" أنه من المتوقع أن يصل عدد سكان هذه الدولة حتى عام ٢٠٤٠ - بمشيئة الله - إلى ٢١ مليون نسمة من أصل ٤٦ مليون نسمة وهو العدد المتوقع لإجمالي عدد السكان في السنوات اللاحقة، بحيث  تكون نسبة المواطنين ٦٧% ونسبة السكان الراغبين في الإقامة بهدف الإستثمار أو العمل إلى ٣٣٪.


وتعد هذه الدولة بتوفير مستوى معيشي جيد، وتوفير الوظائف المتنوعة والتعليم المتطور ضمن إطار خطة إقتصادية تنموية واعدة تتماشى مع نظام التنمية والإقتصاد العالمي شاملة لأهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠. 


كما أشار "اليحياء" إلى عزم هذه الدولة على تأسيس مركز تجاري ومالي عالمي بالتعاون وبدعم من العديد من الدول العربية والشرق آسيوية.


فيما لم يفصح "اليحياء" عن هوية أعضاء الحكومة التي كُلّفت بالعمل على هذا المشروع الإنساني والإقتصادي المهم، لكنه يؤكد على أن أعضاء الحكومة هم من مختلف الدول العربية والإسلامية ويمتلكون مؤهلات علمية وخبرات كبيرة تضمن نجاح هذا المشروع العالمي. وأكد على أن تشكيل الحكومة بكامل هيئاتها قد إكتمل.


وجاء وفق قوله: بـ "أن هذه الدولة سوف تنهي أزمة عالمية تعاني منها أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وبعض دول الشرق الأوسط، حيث أن ٢١ مليون نسمة لا يُعتبر  حلاً كاملاً لكنه يحل جزءا كبيرا من المشكلة. كما أنه توقع إنطلاق الدولة مطلع شهر يوليو المقبل".


وأضاف" اليحياء" بأن هناك دعم دولي، عربي وآسيوي لإنشاء هذه الدولة التي تحمل أهدافا إنسانية قبل أن تكون سياسية. وختم "اليحياء" حديثه قائلاً أن سبب تسمية الدولة بمملكة الجبل الأصفر يعود لوجود معلم كبير وهو أكبر وأعلى جبل في المنطقة يكتسي باللون الذهبي الأصفر. 


Write a comment

Comments: 0