روزفارت: لبناني، قطعة من السماء

يستضيف "إكزود" معرض الفنانة الراحلة روزين فارتوهي سيسريان المعروفة بروزفارت سيسريان تحت عنوان  "روزفارت: لبناني، قطعة من السماء" الذي يتضمن مجموعة من اللوحات المائية والزيتية بين الأسلوب التصويري والتجريدي الخاص لامرأة استثنائية عرفت بتأثرها بالفنون والطبيعة ولبنان. 

من مواليد عام ١٩٢٤، استقرت الفنانة عام ١٩٦٠ بشكل دائم في لبنان، البلد الذي أحبته هي وعائلتها كثيراً. أم لخمسة أطفال وجدة، التحقت بجامعة الفنون البصرية في ALBA في عام ١٩٧٤، قبل الحرب مباشرة. تخرجت بامتياز في عام ١٩٧٩  وطلب منها الالتحاق بالجامعة مجدداً كأستاذة جامعية منذ عام ١٩٨٠. شاركت الطلاب في مجال العمارة والفنون الجميلة شغفها بالألوان والتشكيل لما يقارب ال ٣٠  عاماً.

 توفيت روزفارت عام 2016 في بيروت. منتسبة إلى جمعية الفنانين اللبنانيين للفن والنحت، لم تتوقف أبداً خلال مسيرتها الفنية عن الرسم أو العرض، فقد كان لديها العديد من المعارض الفردية والجماعية (في لبنان، أرمينيا، نيويورك، باريس).


اُفتتحَ المعرض يوم السبت في ٢٣ شباط ٢٠١٩ الساعة السادسة بعد الظهر بحضور لفيف من الأهل، الفنانين والأصدقاء، ويستمر المعرض لغاية ٥ آذار ٢٠١٩