الندوة الصحفية لأيام قرطاج السينمائية

انعقدت الندوة الصحفية لأيام قرطاج السينمائية 2018 بحضور مختلف وسائل الإعلام الوطنية والأجنبية والتي أعلن خلالها المدير العام للمهرجان نجيب عياد بعد دقيقة صمت على روح الصحفي عبد الحميد القماتي، عن فيلم الافتتاح، الذي سيكون الشريط السينمائي المغربي "بلا موطن" لنرجس النجار وذلك بعد أن أعرب في بداية لقائه بالإعلام عن استيائه من رد فعل السلطة الجهوية بقبلي تجاه تصوير عمل سينمائي معبّرا عن تضامنه مع المخرج مهدي البرصاوي والمنتج الحبيب عطية وفريق العمل  
وعن الـ"جي.سي.سي" في أرقام، قال نجيب عياد إن 800 فيلم تقدموا للمهرجان في 2018 اختير منهم 206 يمثلون 47 بلدا وأنه سيقع استغلال 19 قاعة سينما في تونس و4 في الجهات (نابل، صفاقس، قابس وسليانة) فيما تستقبل أيام قرطاج السينمائية من 3 إلى 10 نوفمبر 2018 أكثر من 350 ضيفا من الخارج.
وفي حديثه عن برنامج "سينما تحت المجهر"، قال نجيب عياد انها ستخصص لباقة من الأفلام القادمة من العراق، السينغال، البرازيل والهند وذلك مواصلة لفكرة استضافة دول شقيقة وصديقة كضيوف شرف والتي انطلقت في الدورة المنقضية وتحضر العراق في هذا البرنامج بــ 18 فيلما (9 أشرطة طويلة و9 أشرطة قصيرة) وتشارك السينغال بــ 13 فيلما (9 أشرطة طويلة و4 أفلام قصيرة) فيما يتمثل الحضور السينمائي الهندي في 8 أفلام والبرازيلي في 12 شريطا سينمائيا.
وأكد المدير العام لأيام قرطاج السينمائية 2018 أن الزحمة، التي ترافق عادة دخول جماهير "الجي.سي.سي" لقاعات السينما سيقع تلافي جزء كبير منها بفضل التقنيات الجديدة في بيع التذاكر والتي سيكون 30 بالمائة منها عن طريق الانترنت فيما ركزت خمس شبابيك لبيع التذاكر في مراكز البريد خصيصا لجمهور أيام قرطاج السينمائية مشددا على أن سعر التذكرة لم يتغير ( ثلاث دنانير للعموم ودينار ونصف للطلبة والتلاميذ ) مشددا في الآن نفسه على إعجابه بهذا الجمهور والزحمة التي يخلفها إيمانا منه بأنها دليل على مدى إقبال التونسيين على المهرجان.
وكشف نجيب عياد عن الميزانية المقرر اعتمادها في دورة،2018 التي قد تصل إلى حدود 3.5 مليون دينار .

      وأعطى مدير عام أيام قرطاج السينمائية 2018 الكلمة للقائمين على عدد من الأقسام الفنية والتقنية واللوجستية للمهرجان وفي هذا السياق   قالوا:    

          * المديرة الفنية للمهرجان لمياء قيقة:    

        قالت المديرة الفنية لأيام قرطاج السينمائية 2018 لمياء قيقة ان المهرجان استقبل أكثر من 800 فيلما أنتجت بين سنتي 2017 و2018 ووقع اختيار المهرجان على 54 فيلما عربيا في الاختيار الرسمي، أغلبها منتجة سنة 2018 مبينة أن المسابقات الأربعة الرسمية تشمل 44 شريطا سينمائيا منهم 13 فيلما مرشحا للأفلام الروائية الطويلة و11 فيلما  مرشحا في مسابقة الوثائقي الطويل و12 فيلما في قسم الروائي القصير و8 أفلام في قسم الوثائقي القصير.    

 وعن العروض الخاصة، قالت المديرة الفنية لأيام قرطاج السينمائية ان 4 أفلام ستقدم في هذا القسم وهي فيلم "سامحني" للراحلة نجوى سلامة، فيلم "دشرة" لعبد الحميد بوشناق، الفيلم اللبناني "مورين" للمخرج طوني فرج الله والفيلم الجزائري "أسوار القلعة السبعة" لأحمد راشدي وذلك إلى جانب 6 أفلام مبرمجة خارج إطار المسابقة الرسمية  وضمن الاختيار الرسمي.    


         وفي "نظرة خاصة على السينما التونسية"، اختارت لجنة مستقلة 23 فيلما من مجموع 61 شريطا سينمائيا تونسيا.

        وأضافت لمياء قيقة أن 19 دولة تشارك في المسابقة الرسمية (10 عربية و9 افريقية) ممّا خلق توازن جغرافي وحافظ في الوقت نفسه على الجودة.    

          *المسؤول عن الجانب الاحتفالي سمير بلحاج يحي:    

أوضح المسؤول على الجانب الاحتفالي لأيام قرطاج السينمائية 2018 سمير بالحاج يحي أن الدورة الحالية تحمل الكثير من الجديد فهي إغناء  للموجود وفتح نافذة للتواصل مع الآخر وهي تفاعل مع بقية القارات وتعميق للثراء الإفريقي العربي مشيرا إلى مشاركة 135 مبدعا في العروض الفنية بشارع الحبيب بورقيبة ممّا يمنح الحضور الطوعي للجماهير مّادة ثقافية وفنية تليق بالحدث وقيمته وذلك من 1 نوفمبر (تاريخ انطلاق عروض الشارع) إلى 10 نوفمبر القادم.    

      *المسؤولة عن ورشة "شبكة" ليندا بالخيرية    

     قالت المسؤولة عن ورشة "شبكة" ليندا بالخيرية والتي تحدثت عن "قرطاج للمحترفين" خلال الندوة الصحفية لأيام قرطاج السينمائية 2018 ان فعاليات هذا القسم ستعقد من 4 إلى 9 نوفمبر القادم وتشمل خمس أقسام وهم "شبكة" التي أصبحت في هذه الدورة تقدم منح دعم للمشاريع السينمائية واستقبلت 70 فيلما اختارت منهم 10 أفلام من بينهم فيلمان   تونسيان وورشة "تكميل" التي استقبلت 60 شريطا من 14 بلد ووقع اختيار 11 فيلما منهم ثلاث من تونس إلى جانب 3 دروس في السينما يشرف عليها كل من المخرج محمد صالح هارون والناقد السينمائي إبراهيم العريس والموسيقار أمين بوحافة إلى جانب قسم "الندوة" والتي ستخصص في هذه الدورة إلى موضوع "الأشكال الجديدة للتمويل السينمائي".    

        أمّا عن "حوارات قرطاج" فكشفت ليندا بالخيرية أن جلسات النقاش ستتناول بالطرح "العلاقة بين المنتجين والموزعين الدوليين مع برمجة جلسة مهمة عن العنف ضد المرأة في السينما وستكون هند صبري إحدى المتدخلات في هذه الجلسة النقاشية.    

           * المسؤول على العلاقات الخارجية لأيام قرطاج السينمائية توفيق جابر:  

        ذكر المسؤول عن العلاقات الخارجية لأيام قرطاج السينمائية توفيق جابر بمواعيد افتتاح "سينما تحت المهجر" في قاعة السينما الأفريكا وهي على التوالي:    

        4 نوفمبر العراق والبرازيل  

        5 نوفمبر السينغال والهند  

    *المديرة العامة للمركز الوطني للسينما والصورة شيراز العتيري:    

     نوهت المديرة العامة للمركز الوطني للسينما والصورة شيراز العتيري بالمجهودات المبذولة من قبل فريق المهرجان مشيرة إلى أن المركز  الوطني للسينما والصورة من واجبه ومن مهامه احتضان وتبني أيام قرطاج السينمائية كما أن هناك شراكة بين المهرجان والمكتبة السينمائية لعرض أفلام أيام قرطاج السينمائية في قاعاتها.    

 

 

 

اعلان

Écrire commentaire

Commentaires: 0