مراكش تكرم سيدتين مميزتين

يكشف المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، من جديد، عن لحظة قوية أخرى في دورته الـ17.فبعد روبير دي نيرو، يكرم المهرجان سيدتين بصمتا على مسارين استثنائيينالممثلة الأمريكية "روبين رايت" (بطلةHouse Of Cards- بيت من ورق)، والمخرجة الفرنسية "أنييس فاردا"، اللتان ستتسلمان معا "النجمة الذهبيةلمهرجان مراكش.


جمعت روبين رايت، وهي صاحبة مسيرة سينمائية غنية، بين المشاركة في الإنتاجات الضخمة والأدوار المميزة في الأفلام المستقلة (Forrest Gump،Crossing guard، She’s so lovely، Unbreakable.. إلخ).في عام 2013، عرفت مسيرتها قفزة متميزة بفضل السلسلة الشهيرة "House Of Cards" حيث تؤدي دور "كلير أندروود"، إحدى الشخصيات النسوية الأكثر تأثيرا و الأكثر إبهارا في عالم المسلسلات العصرية.


"شرفني المهرجان الدولي للفيلم بمراكش بمنحي النجمة الذهبية هذه السنةأنا سعيدة بزيارة المغرب وممتنة لحصولي على فرصة اكتشاف الثقافة المغربية والاستمتاع بمكان يتمتع بكل هذا البهاءتقول روبين رايت في تصريح رسمي.


من جهتها تحظى "أنييس فاردا"، وهي شخصية مميزة ومخرجة رئيسية في تيار الموجة الجديدة، باعتراف دولي كبير (الأسد الذهبي في مهرجان البندقية، السعفة الذهبية الفخرية بمهرجان كان، أوسكار فخري، إلخ).هي في الان نفسه مصورة، وسيناريست، وممثلة، ومخرجة، وفنانة تشكيلية... ولا يبدو أن هناك حدودا لفضولها الهائلفيلمها الأخير "وجوه وأماكن" (Visages, Villages)، الذي أنجزته مع الفنان الشاب "JR" والمرشح لجوائز الأوسكار 2018، دليل آخر على حرية هذه الفنانة الاستثنائية، وقدراتها الإبداعية الهائلة.


"كنت أحب مراكش حتى قبل وجود المهرجان، ولكن إضافة السينما يجعلني أكثر سعادة بالعودة إليها ولقاء معشر السينمائيين ومحبي السينما المغاربة والدوليينتقول أنييس فاردا.


المصير الرائع لـ"روبين رايت"

تؤدي روبين رايت دور "كلير أندروودفي السلسلة السياسية "House Of Cards" (بيت من ورقالتي تنتجها منصة "نيتفليكس ». الممثلة الامريكية هي كذلك المنتجة المنفذة لهذا العملوقد حصلت على عدة ترشيحات وجوائز من بينها جائزة "الغولدن غلوبلأحسن ممثلة عن أدائها لشخصية "كلير أندروود"، لتكون أول ممثلة تحوز هذه الجائزة لصالح سلسلة تلفزية على النتكما تم ترشيح روبين رايت عدة مرات للحصول على إحدى جوائز "Primetime Emmy Awards"  في فئة "ممثلة رئيسيةلصالح "House Of Cards" ما بين 2013و2017، وفي فئة "المسلسلات الدراميةفي 2016 و2017بصفتها منتجة المسلسلة.

شاركت روبين رايت مؤخرا في "Blade Runner 2049"، و"Wonder Woman" (السيدة الخارقة)، و"justice league" (عصبة العدالة)، وهي كلها أفلام أنتجت في 2017. في العام ذاته تم تقديم فيلمها القصير "The Dark OF Night"(ظلام الليلفي عرض أول عالمي بمهرجان كان.

كما أن روبين رايت واحدة من مؤسسي ماركة لملابس النوم تحترم المسؤولية الاجتماعية، واسمها "Pour Les Femmes". ويخصص جزء من عائدات هذه الماركة للمنظمات الخيرية التي تساعد النساء في الكونغو.


فيلوغرافيا

2013-2018: بيت من ورق (House of cards)، سلسلة تلفزية

2017: Blade Runner 2049

2017: "المرأة الخارقة" (Wonder Woman)

2015: "إيفريست"

2014: رجل مبحوث عنه (Un homme très recherché)

2013: الكونغريس (Le congrès )

2013: أمهات مثاليات (Perfect mothers)

2011: الألفية.. الرجال الذين لا يحبون النساء (: Millenium : Les hommes qui n’aimaient pas les femmes)

2011: السور (Rampart)

2010: Behind the Carol (فيديو)

2010: المؤامرة (La conspiration)

2009: نشيد أعياد الميلاد (A Christmas Carol)

2009: ألاعيب السلطة (Jeux de pouvoir)

2009: الحيوات الخاصة لـ"بيبا لي" (Les vies privées de Pippa Lee)

2008: نيويورك، أحبك (New York, I Love You)

2008: ذعر في هوليوود (Panique à Hollywood)

2007: أسطورة بيوولف (La légende de Beowulf)

2007: Hounddog

2006 : الغرفة 10(شريط قصير)

2006: تهجم (Par effraction)

2005: عذرا أيها الحاقدون (Sorry, Haters)

2005: الإمبراطورية تنهار (Empire Falls)، سلسلة تلفزية قصيرة

2005: Imax (فيلم قصير)

2005: تسع حيوات (Nine Lives)

2004: بيت في أقصى العالم (La maison au bout du monde)

2003: Virgin

2003 : التحري الذي يغني (The Singing Detective)

2002: إكليل أبيض (Laurier blanc)

2001: العهد (The Pledge)

2000: Unbreakable

2000: كيف تقتل كلب جارك (Comment tuer le chien de son voisin)

1999: قارورة في البحر (Une bouteille à la mer)

1998: الشروق بهوليوود (Hollywood sunrise)

1997: كم هي رائعة (She's So Lovely)

1997: Loved

1996 : Moll Flanders

1995: Crossing Guard
1994: فوريست غامب (Forrest Gump)

1992: دمى (Toys)

1992: The Playboys

1992: ملائكة الليل (Les anges de la nuit)

1990: Denial

1989 : دانتي التلفاز (A TV Dante) سلسلة تلفزية قصيرة

1984-1988: Santa Barbara، سلسلة تلفزية

1987: البيت (Home) فيلم تلفزي

1987: الأميرة برايد (Princess Bride)

1986: شرطة الآداب بهوليوود (Hollywood Vice Squad)

1983-1984: الوردة الصفراء (The Yellow Rose)، سلسلة تلفزية


أعمالها كمنتجة

2016-2018: House of Cards، سلسلة تلفزية، منفذة إنتاج، 34 حلقة

2017: ظلام الليل (The Dark of Night) (فيلم قصير، منفذة إنتاج)

2015: لما تتعارك الفيلة (When Elephants Fight)، وثائقي، منفذة إنتاج 

2013: الكونغرس (Le congrès)، منتجة

2007: Hounddog، منفذة إنتاج




الحيوات الثلاث لـ"أنييس فاردا"


ولدت أنييس فاردا عام 1928ببلجيكا، حيت أمضت طفولتها.وفي 1940 كانت مضطرة للهجرة بسبب الحرب العالمية الثانية، فانتقلت إلى مدينة "سيت" (جنوب فرنساحيث قضت مراهقتها، ثم باريس حيث درست في "مدرسة اللوفر"و"مدرسة دو فوجيرارمساء، في تخصص التصويرومنذ1951، وباستثناء إقامتين طويلتين في لوس أنجلوس، فهي تعيش في باريس.

تزوجت أنييس فاردا من المخرج جاك ديمي، الذي توفي في 1990. لهما ابنان روزالي فاردا ديمي، وهي مصممة أزياء ومديرة فنية، وماثيو ديمي، وهو ممثل ومخرج.


مصورة

في الخمسينيات، كانت أنييس فاردا مصورة تعمل لصالح مهرجان أفينيون للمسرح الذي أنشأه جون فيلار، ولصالح المسرح الوطني الشعبي (le Théâtre National Populaire) حيث كان يشتغل جيرار فيليب، جين مورو، فيليب نواري... كما قامت بروبورتاجات في الصين وكوبا والبرتغال وألمانيا، فضلا عن إنجازها لمجموعة من الصور الشخصية.


المخرجة


في عام 1954، أي خمس سنوات قبل ظهور "الموجة الجديدة"، أنشأت أنييس فاردا شركة للإنتاج، "Cine-Tamaris"، لإنجاز فيلمها الطويل الأول، "la Pointe courte". وهذا الشريط سيمنحها فيما بعد لقب "أم الموجة الجديدة".


من بين الـ36 شريطا التي كتبتها وأخرجتها أنييس (بما فيها الطويلة والقصيرة، الوثائقية والتخييلية)، يمكن ذكر الأكثر شهرة منها: "كليو من إلى 7" (Cléo de 5 à 7) (1961)،"السعادة" (Le bonheur) (1964)، "بلا سقف ولا قانون" (Sans toit ni loi) (1985)،"جاكو نانت" (Jacquot de Nantes) (1991)، Les Glaneurs et la Glaneuse (2000)، "شواطئ أنييس" (Les plages d’Agnes) (2008)، "أنييس من هنا.. فاردا من هناك" (Agnès de-ci de-là Varda) (2011.. سلسلة من الرحلات واللقاءات مع الفنانين)،"وجوه وأماكن" (Visages Villages) (2017)، الذي أخرجته مع الفنان "JR" (رشح لجوائز الأوسكر والسيزار لـ2018- فئة أفضل وثائقي وأفضل موسيقى تصويرية).


الفنانة التشكيلية


في 2003، وبـ"بنيال البندقية للفنون"، انطلقت الحياة الثالثة لـ"أنييس فارداكـ"فنانة تشكيليةمميزة تمزج في معارضها بين التشكيل والفيديو والتصوير.

ويمكن أن نذكر من إبداعات هذه الحياة الثالثة: Patatutopia, Les Veuves de Noirmoutier, Paroles de squatteurs, Le Puzzle des bacheliers, Le Tombeau de Zgougou, Ping Pong Tong et Camping, Bord de mer.


الجوائز


1964: الدب الفضي بمهرجان برلين، و جائزة " Louis Delluc" على فيلم "السعادة"

1984: جائزة 'سيزارعن فيلم "أوليس"( Ulysse)

1985: الأسد الذهبي بمهرجان البندقية عن فيلم "بلا سقف ولا قانون" (Sans toit ni loi)

2001: جائزة الفيلم الأوروبي عن " Les Glaneurs et la glaneuse"

2009: جائزة "سيزارعن""شواطئ أنييس" (Les plages d’Agnes)

2016: جائزة "روجي إيبرت"من مهرجان تورنتو للفيلم بكندا


الجوائز الشرفية

2001: سيزار

2002: جائزة "روني كلير"للأكاديمية الفرنسية

2008: الدكتوراه الفخرية من كلية الفنون بجامعة "غوتنبرغ"

2010: "العربة الذهبيةمن جمعية مخرجي الأفلام

2010: الدكتوراه الفخرية من جامعة لييج

2014: الجائزة الفخرية من مهرجان "لوكارنو"

2015: السعفة الذهبية الفخرية لمهرجان كان

2017: الأوسكار الفخري عن مجموع أعمالها


المعارض والمجموعات


"مؤسسة كارتيي للفن المعاصر"بباريس، "متحف الفن الحديث بنيويورك"، "متحف بول فاليري"بمدينة سيت، "مؤسسة برنار ماغريسبمدينة بوردو، "المؤسسة الجهوية للفن المعاصربمنطقة "لورين"،"متحف الأكاديمية المركزية للفنون الجميلةببكين، "متحف هوبي للفنونبمدينة "يوهان"،"متحف الفنون للوس أنجلوس"...


شتنبر 2015: معرض للصور بـ"مركز لوغان للفنونبجامعة شيكاغو

نونبر 2015: معرض "فاردا/كوبابمركز "بومبيدوبباريس

فبراير 2016: معرض أنييس فاردا بمتحف "إيكسيل"

أكتوبر 2016: عرض برواق "لوميير"، ليون

مارس 2017: معرض أنييس فاردا، رواق "بلوم وبوبنيويورك

- 2018: معرض أنييس فاردا، رواق "نتالي أوباديابباريس، معرض بإقليم "بونتو فيردا"بإسبانيا، مشاركة في "بنيال"مدينة "ليفربول".


تجمع أعمال أنييس فاردا اليوم بين نظرتها وممارستها للتصوير والسينما والفيديو واستثمار الفضاءات.