شركة كريم تطلق الدراجات النارية لتبسيط حياة الناس في لبنان

الدراجات النارية لتبسيط حياة الناس في لبنان
الدراجات النارية لتبسيط حياة الناس في لبنان

منذ إنشائها في عام 2012، تألّقت كريم الشركة الرائدة في خدمة حجز السيارات عبر التطبيقات الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا -  وبعد إطلاق خدماتها بنجاح في لبنان في عام 2014، حققت الشركة قفزة هائلة في قاعدة العملاء والكباتن وفي آذار 2018 أطلقت موتو 'Moto' لمساعدة المواطنين على التنقل بسهولة وسط تزايد عدد السيارات على الطرقات وزحمة السير الدائمة، وبالتالي سهّلت حياة الناس وخففت من توترهم اليومي.

 

ويسمح كريم موتو 'Moto' للعملاء بالتحرك عبر المدينة مع توفير الوقت والطاقة، وعلى كل من الكابتن والعميل إرتداء خوذة السلامة عند استخدام موتو. وسيكون بإمكان عملاء كريم استخدام خدمة موتو 'Moto' من الساعة 6:00  صباحًا وحتى الساعة 6:30 مساءً كل يوم، وفقًا للقانون اللبناني.


كما ستوفر كريم موتو 'Moto' للعملاء وسيلة نقل فعالة من حيث الوقت وبأسعار معقولة، حيث أن متوسط ​​سعر هذه الخدمة سيكون أقل بنسبة 50٪ من وسائل النقل الأخرى، والحد الأدنى للأجرة يبدأ من 1.67 دولار، وهو نصف السعر الذي تدفعه مقابل أجرة أخرى. وبهذه المناسبة، علق إبراهيم مناع، المدير العام للأسواق الناشئة في شركة كريم: "بيروت تشع بالطموحات وهدفنا الرئيسي في إطلاق موتو في بيروت هو مساعدة الناس على تحقيق كل هذه الطموحات، مع تخفيف ضغط أزمة السير في البلد".

 

بالإضافة إلى ذلك، خلقت هذه الخدمة فرص عمل جديدة للشباب اللبناني الذين يرغبون في أن يصبحوا سائقين دراجات النارية، كما كان عدد المتقدمين لهذه الوظيفة هائل، ما يظهر نجاح هذه الخدمة. وأكد السيد مناع، "الهدف هو تبسيط حياة الناس ونحن بسعيٍ دائم لإيجاد الحلول لعملائنا."

 

الدراجات النارية هي وسيلة النقل المفضلة والمناسبة وبأسعار معقولة للعديد من الناس في بيروت. هل يمكننا أخيراً القول أنّ الصورة النمطية لعدم الوصول على الوقت أصبحت شيئًا من الماضي؟