النهار تنشآْ "نايا", قسم يلقي الضوء على مواهب وتحديات االمرأة وتمكينها في المجتمع

أطلقت النهار "نايا",قسم مكرس لكل ما يتعلق بالمرأة في لبنان. هذا القسم يهدف الى دعم النساء اللبنانيات عبر تسليط الضوء على مواهبهن,وتحدياتهن,وابتكاراتهن ويركز على تمكينهن.سنتكلم أيضا على عالم العمل والعائلة والموضة والصحة  والثقافة. ان التحديات واضحة فيما يتعلق بالتعصب وعدم الانصاف الجنسي والتمثيل السياسي عدم الكافي,على سبيل المثال لا الحصر.سنتناول هذه المواضيع ونشأتها بطريقة صحفية وموضوعية لتسليط الضوء على المشاكل و ستتصدر عناويننا أخبار الاستغلال والمظاهرات والمبادرات عند حصولها.
أما بالنسبة الى تغطيتنا اليومية,ستمثل نايا مجموعة ايجابية من اللبنانيات بدءا من الجيل الجديد الى "التيتا" وستضم نساءأ تنتمي الى  الطوائف الدينية ال 18..يشمل نطاق تركيزنا النساء العاملات والمحترفات ,والأمهات,والتلميذات والرياضيات و الناشطات لدعم النساء.
لو كانت نايا انسانا لكانت مدينتها طرابلس أو,بترون أو ,بيت مري أو,بعلبك أو صيدا أوالنبطية أو دير القمر. ولعلها تربت جزئيا في الخليج أو كنداأو أوروبا أو أميركا. سنتكلم على نساء متنوعة وفعالة ,تواجهن التحديات وتطمحن بالنجوم. "فريق التحرير فتي يؤمن بالصحافة الحقيقية لا الصحافة السطحية," قالت سالي فرحات,محررة قسم نايا. "لكن ذلك لا يعني بأننا لن نكتب مقالات مسلية ومثيرة للاهتمام,نحن نعمل بجهد ليكون القسم مميزأ." اضافة الى محتوى نايا في صفحة النهار,يعمل الفريق على أن يكون حضور هذا القسم  قويا على محطات التواصل الأجتماعي.
انستغرام
(@nayabeirut)
وتويتر
(@BeirutNaya)
"كلما ازداد عدد الناس الذين نصل اليهم,كلما سمعت أصوات النساء أكثر,نعتبر عنصر محطات التواصل الاجتماعي حاجة وضرورة ,"أضافت فرحات.
بداية هذا النشاط سيفتح مجالات جديدة لتغطية والابلاغ عن كل فرصة تركز على ما يتعلق بالمرأة في لبنان.يركز هذا القسم على النساء اللواتي تخطين الحدود المرسومة لهن ورسمن مسارهن بأنفسهن.
"نايا هو قسم ضروري وأشعر بالفرح لأنني جزء من هذه المبادرة,"قالت فاطمة المحمود ,مراسلة في النهار وجزء من فريق نايا. النهار تطلع قدما لسماع ما يدور في عقول النساء.
 
 

 

Écrire commentaire

Commentaires: 0