الرياضة للحد من الكآبة

أدت دراسة في النرويج ان ممارسة الرياضة، ساعة على الأقل أسبوعياً، تحد من الكآبة لدى الراشدين.


وكانت الدراسة أُجريت على ٣٤ الف شخص وتمت مراقبتهم قبل وبعد ممارسة الرياضة وتبين ان بعدها مستويات الكآبة انخفضت بشكل كبير.


والجدير بالذكر ان الدراسة لم تشدد على ضرورة ممارسة الرياضة بشكل كثيف او كبير للإستفادة إنما مجرد المشي الخفيف، لكن المستمر، من الممكن ان يكون مفيد.