إلتزام نسبريسو بالمساواة بين الجنسين في مصادر القهوة وتعزيز دور المرأة في زراعة البن.


تُعد التنمية الزراعية أداة قوية للتنمية الاقتصادية ولمكافحة التغير المناخي كما أن تعزيز دور المزارعات سيؤدي إلى زيادة النمو الاقتصادي وتحسين الرفاه الاجتماعي لمجتمعات المزارعين وضمان تنمية مستدامة والحدّ من الفقر بين ملايين الناس.


يتناول تقرير جديد أعدته نسبريسو العوائق التي تواجه مسار تعزيز دور المرأة في زراعة البن ويحدد الفرص المتاحة لزيادة مشاركة النساء، والتي تحمل بدورها إمكانية تحقيق منافع كبيرة تعود على المجتمعات في مناطق زراعة البن. وللاحتفال بمساهمة المرأة في زراعة البن تُطلق نسبريسو حملة جديدة تضم العديد من المزارعات والمهندسات الزراعيات.


تفتقر المرأة في العديد من البلدان إلى فرصة متساوية في تحصيل التدريب والدعم مما يقلل من قدرتها على لعب دور مهم في إنتاج البن، ويرجع هذا غالباً إلى أن الرجال في معظم الأحيان هم أصحاب معظم الأراضي ولأن النساء هنّ عادة من يتحملن مسؤوليات إضافية مثل رعاية الأطفال والواجبات المنزلية.

 

يتمثل أحد أهداف برنامج AAA الذي يشجع المزارعين على تعلم ممارسات الجودة المستدامة، في ضمان أن تحصل المزارعات على هذه المعرفة الأساسية والتدريب الذي يمكن أن يؤدي إلى تحول في الذهنية وتغيير في السلوك واللذان يمكن أن يؤثرا بشكل إيجابي على استدامة مصادر القهوة.

 

المساواة بين الجنسين في المزارع

تُمثل المهندسات الزراعيات الآن نسبة 31% من 441 مهندساً ومهندسة زراعية يعملون مع مزارعي البن  في جميع أنحاء العالم من خلال برنامج نسبريسو TM للجودة المستدامة، مقارنة مع المعدل العالمي للمهندسات الزراعيات العاملات الذي يقدر بـ 15٪ وفقًا للبنك الدولي.

 

طوّرت نسبرسو منهجية تحليل تمّ اختبارها في المزارع وتستطيع فِرَقُ المزارعين استخدامها للحصول على فهم أعمق عن الفجوة بين الجنسين والفرص المتاحة لتعزيز أثر مشاركة المزارعات في زراعة البن والتعلم والتمكين الاقتصادي، حيث يمكن لهم جمع طيف واسع من البيانات عن المزارعين بما في ذلك مستويات التعليم ومحو الأمية والوصول إلى وسائل النقل والآراء حول المدربات، بالإضافة إلى مقارنة وجهات نظر الأزواج والزوجات عن أدوارهم في زراعة البن.

 

التزامات برنامج التدريب AAA في عام 2018

تقوم نسبريسو اعتماداً على نتائج التحليل بتنفيذ مبادرات وعمليات جديدة في برنامج AAA في مختلف المجتمعات المحلية. وسيحصل جميع أعضاء برنامج AAA بمن فيهم أكثر من 400 مهندس زراعي ومزارعين والقادة المجتمعيين والتعاونيين، على تدريب جديد للتوعية بمفاهيم الجندر والمساواة بين الجنسين للتعرف على فوائد هذه المساواة وطرق تحقيقها. وسيتبع هذا التدريب الذي يعدّ جزءاً من عمليات الإعداد، ورشات ودورات تدريبية لاحقة للمتابعة وتنشيط هذه المفاهيم وممارستها العملية. وبالإضافة إلى ذلك وجد التحليل أن العديد من النساء يفضلن المدربات على المدربين، ولذلك بدأت نسبريسو بإعداد عمليات توظيف خاصة تضمن جذب المزيد من النساء لتلك الوظائف.

 

سيعمل برنامج AAA بشكل وثيق مع المجتمعات المحلية لتخصيص مبادرات توظيف المهندسات الزراعيات وتطبيق سياسة منقحة حول التحرش الجنسي للمساعدة في ضمان بيئة عمل آمنة للنساء. وتستثمر نسبريسو أكثر من 220 ألف فرنك سويسري لتقديم عدد من البرامج الميدانية خلال هذا العام.

 

نسبريسو تثمّن شراكاتها

تحدث دانييل ويستون رئيس قسم الاستدامة في نسبرسو قائلاً: "تعدّ المساواة بين الجنسين جزءا أساسيا من استدامة القهوة وهي جزء لا يتجزأ من برنامجنا AAA. نعلم أنه لا توجد مقاربة واحدة تناسب جميع مزارعي القهوة الذين يبلغ عددهم 70000 مزارع في برنامج AAA ولذلك فإننا نعمل مع شركائنا للعثور على أنسب الطرق لزيادة عدد المزارعات في برنامجنا. فعلى سبيل المثال، لمخاطبة المزارعات اللواتي لا تشعرن بأنهن تتمتعن بالأهلية للتقدم لوظيفة مهندسة زراعية، قمنا بالإعلان عن دورة تدريبية لمدة يوم واحد بدلاً من عرض عمل ووجدنا أن عدد السيدات اللواتي يرغبن في المشاركة أكبر. نفتخر بكوننا رواداً في طرح المبادرات التي تشجع المزيد من النساء على المشاركة في زراعة البن."


يعمل برنامج AAA للجودة المستدامة من نسبريسو - الذي تمّ إطلاقه في عام 2003 بالتعاون مع منظمة رينفوريست ألاينس غير الحكومية - مع شركاء رئيسيين لتحقيق أهداف البرنامج في المساواة بين الجنسين، ومن بين هؤلاء الشركاء منظمة تكنوسيرف غير الحكومية التي تعمل مع نسبريسو في مزارع البن في أفريقيا.

 

تقول ميريام سينز ستويك، مديرة المبادرات الاستراتيجية في تكنوسيرف: "نعمل بشكل وثيق مع نسبريسو لتقديم حلول مستدامة معدّة لمزارعي القهوة. يعمل ويعيش المهندسون الزراعيون المدرجون في برنامج AAA في الحقل، وهم قادرون على تحديد المقاربات الجندرية الحساسة والفعّالة في المجتمعات. فعلى سبيل المثال رأينا أن وجود مهندسات زراعيات في مناطق معينة عززت مشاركة المزارعات في برامج التدريب."