شانت فارتانيان ثالث لبناني من جذور أرمنية يلتحق منذ عام 1945 بوزارة الخارجية اللبنانية

شكّل نجاح شانت فارتانيان في امتحان الدخول إلى وزارة الخارجيّة والمغتربين بتفوّق، مناسبة لاحتفال أقامته "مؤسّسة غوغيكيان" أمس الثلثاء، إذ أن فارتانيان هو ثالث لبناني من جذور أرمنية فحسب يلتحق بالسلك الدبلوماسي اللبناني منذ إنشاء وزارة الخارجية عام 1945 والتحاق جان غوغيكيان بها.

وفي كلمة ألقاها خلال الإحتفال، توجَّهَ رئيس مجلس إدارة المؤسسة ميشال غوغيكيان بالتهنئة إلى شانت فرتانيان لحلوله في المركز الرابع بين أكثر من 800 تقدّموا إلى الامتحان. وأكّد أن "مؤسّسة غوغيكيان" تدعم "إتاحة الفرصة أمام جميع اللبنانيين ذوي الكفايات والمؤهلات لخدمة وطنهم من خلال القطاع العام، نظراً إلى كونه الحجر الأساس للحكم الرشيد والديموقراطية". 

وتُعنى "مؤسسة غوغيكيان" منذ تأسيسها بتوفير خدمات مجتمعية تطوعية، بينها منح جامعيّة وتدريب. وبات عدد من الطلاّب الذين وفّرت لهم "مؤسّسة غوغيكيان" منحاً جامعية، يعملون اليوم في مختلف الوزارات والوكالات الدوليّة التي تدعم لبنان، وقد خصصوا إلى اليوم أكثر من عشرة آلاف ساعة خدمة تطوعية للمجتمع اللبناني، منها أكثر من ثلاثة آلاف ساعة من العلاج بالتعليم الخاص للطلاّب المحتاجين، وأكثر من أربعة آلاف ساعة تطوّع لمشروع تدوير مخصص لبرج حمّود. وتشجّع المؤسّسة إتقان الطلاب اللبنانيّين من جذور أرمنيّة اللغة العربيّة من خلال جائزة "البيان".

ويضمّ مجلس إدارة الجمعية، إضافة إلى غوغيكيان، وهو مصرفي حقق نجاحات مهنية  خارج لبنان، كلاًّ من الوزير والنائب جان أوغاسبيان والمدير العام لوزارة التربية فادي يرق والأمين العام للمجلس الأعلى للخصخصة والشراكة زياد حايك والأب الدكتور بول هيدوستيان والمحامية رندة أبو سليمان والسيدتين سيتا حدشيان وميراي خان اميريان والدكتورة سوزي سمرجيان والمديرة التنفيذيّة السيدّة سهيلة حايك.

وأشاد غوغيكيان في كلمته بجهود السيّدة حايك في إدارة المؤسسة "وتحقيق إنجازات في خدمة لبنان والمجتمع اللبناني".