OSN تدعم مؤتمر معاً ضد القرصنة الذي تنظمه وزارة الإعلام اللبنانية برعاية رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري

 أعلنت OSN، الشبكة الترفيهية الرائدة في الشرق الأسوط وشمال إفريقيا، عن تنظيمها لمؤتمر معاً ضد القرصنة، بالتعاون مع وزارة الإعلام اللبنانيّة في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر، وبرعاية رئيس الحكومة سعد الحريري في السراي الحكومي في وسط بيروت. لتؤكد OSN التزامها الدائم بمكافحة القرصنة التلفزيونية التي تعد أحد أكبر الآفات التي تضر القطاع وتستنزف المواهب العربية والقطاع الترفيهي.


وقد عقد وزير الإعلام ملحم رياشي اليوم في وزارة الإعلام مؤتمراً صحفياً بهدف تسليط الضوء على المؤتمر وأهميّة مُكافحة قرصنة الملكيّة الفكريّة، داعياً كلّ الوزارات المعنيّة بالمُشاركة فيه. كما أشاد الوزير بدور OSN كشبكة ترفيهية رائدة المنطقة في حماية القرصنة من خلال تعاونها مع وزارة الإعلام والجهات المعنية لتنظيم مؤتمر معاً ضد القرصنة.


وحضر المؤتمر، الذي نقل مُباشرة على تلفزيون لبنان، كلّ من مُستشار وزير الإعلام أنطوان عيد ومُدير عام وزارة الإعلام دكتور حسان فلحة ومديرة الوكالة الوطنيّة للإعلام لور سليمان صعب ورئيس شعبة العلاقات العامّة في قوى الأمن الداخلي العقيد جوزف مسلّم ومدير الشؤون القانونيّة في OSN زاهي سمعان.


وقد أكّد رياشي أنّ قرصنة الملكيّة الفكريّة والإبداع الإعلاميّ الذي يتعرّض لها لبنان والعالم بشكل مُمنهج تؤدّي إلى هجرة أدمغة من لبنان وإلى إنخفاض بالنوعيّة وإلى هروب المُعلنين إلى الخارج، إضافة إلى أسباب كثيرة أخرى وأضرار تؤثر على الإبداع الفنيّ الإعلاميّ والفكريّ الذي ينعكس سلباً على إنخفاض مُستوى الإنتاج وعلى حماية المُحتوى وعلى توظيف الخريجين .


وأشار الوزير رياشي أنّ وزارة الإعلام بكلّ أجهزتها ستتعاون مع OSN وجميع المُشاركين في المؤتمر وقوى الأمن الداخلي من أجل وضع توصيات المؤتمر موضع التنفيذ للحدّ من القرصنة.


وفي كلمة ألقاها سمعان سلّط الضوء على أهميّة الإنتاج الفني والإعلامي، وخاصّة الإنتاج الدرامي اللبناني الذي تحرص OSN على عرضه بإستمرار، وعلى ضرورة حمايته من القرصنة التي تشكّل أكبر تهديد للإرث الفني والإبداعي في لبنان، علماً أنّ OSN تبذل جهوداً جمّة للحدّ من أنشطة القرصنة الغير شرعيّة.


وأشار إلى أنّه إنطلاقاً من أهميّة الموضوع ومن خطورة التهديدات التي تواجه OSN وأيّ مؤسّسة إعلاميّة تعنى في مجال الترفيه، فإن موقعOSN الريادي والتزامها بإيجاد حلول لمحاربة القرصنة يجعلها في طليعة الجهات المنظمة للمؤتمر.


وسيُناقش المؤتمر موضوع القرصنة إنطلاقاً من ثلاثة محاور، الأوّل ستتمحور حلقة نقاشه حول آراء قطاع الإنتاج والإعلام في لبنان وتحديّات حماية الأعمال الإبداعيّة، بينما المحور الثاني سيتطرّق  لآراء مُتخصّصين في القانون والقضاء وكيفيّة التعامل مع القرصنة من المنظورين ومدى تطبيق القوانين ذات العلاقة في لبنان، أمّا المحور الثالث فسيسلّط الضوء على مُعالجة الموضوع من المنظور التكنولوجيّ وأفضل التدابير التي ساهمت في مُكافحة القرصنة عالمياً.


و في الختام سيصدر عن المؤتمر مجموعة توصيات وحلول من شأنها أن تحدّ من أعمال القرصنة غير الشرعيّة في لبنان حين تتضافر الجهود لتنفيذها.

Write a comment

Comments: 0