مايك ماسي حديث الساعة في فرنسا قبل أيّام على بدء المسرحيّة الغنائية

أيّام قليلة تفصلنا عن المسرحيّة الغنائية الحدث في العاصمة الفرنسيّة والتي هي من أضخم الإنتاجات المسرحيّة لهذا الموسم.

مايك ماسي، فنّاننا اللّبناني حديث الساعة في باريس على شاشات التلفزة وأخبار الصحف؛ فقبل أيام من العرض الأوّل يوم الثلاثاء، وبرغم التمرينات المكثّفة، حضور ماسي مميّز وكثيف في الإعلام الفرنسي بعد أن كانت صورته قد إجتاحت الشوارع الباريسيّة في الحملة الإعلانيّة للمسرحيّة. 

الصحافة الفرنسيّة تسلّط الضوء على جذور ماسي اللبنانيّة وكونه فنّان معروف في لبنان ويقدّم عمله الأوّل في فرنسا وترحيب الجمهور الفرنسي بموهبته والهويّة الشرقيّة التي يضيفها على العمل. 

ماسي يتلقى أيضا عبر مواقع التواصل الإجتماعي رسائل تشجيع وفخر من اللبنانيين في إنتظار مساء الثلاثاء حيث سيحضن مسرح Palais des Sports العرض الأول لمسرحيّة يترقّبها الجميع وبالأخص اللبنانيين والفرنسيّين في العالم.

 

Écrire commentaire

Commentaires: 0